"الوزراء العراقي" يمنع أعضاء مفوضية الانتخابات من السفر.. ويكلف الأجهزة الاستخباراتية بملاحقة المتلاعبين

5-6-2018 | 21:13

حيدر العبادي

 

محمود سعد دياب

قرر مجلس الوزراء العراقي ، برئاسة حيدر العبادي ، منع مسئولي المفوضية المستقلة للانتخابات من السفر خارج العراق، إلا بعد الحصول على موافقة رئيس الوزراء شخصيًا، وذلك كإجراء احترازي نتيجة لما ورد في تقرير اللجنة المشكلة من مجلس الوزراء لفحص المخالفات الانتخابية من اتهامات خطيرة.

كان مجلس الوزراء قد شكل لجنة عليا مؤلفة بموجب قرار رقم 198 لسنة 2018، لفحص نتائج الانتخابات البرلمانية، والطعون المقدمة حيالها، والاتهامات بالتزوير، وخلافه، واليوم، قرر التصديق على محضرها، وإحالة التقرير لمجلس النواب الحالي لاتخاذ ما يراه مناسبا.

وأصدر مجلس الوزراء، تكليفًا إلى جهاز المخابرات الوطني، وجهاز الأمن الوطني، والأجهزة الاستخبارية لوزارة الداخلية العراقية، بملاحقة المتلاعبين، واتخاذ الإجراءات القانونية بحقهم وفقا للقانون.

كما طلب مجلس الوزراء من المدعي العام، تحريك دعاوى جزائية بناء على ما ورد بالتقرير، وقرر إحالة التقرير المذكور إلى هيئة النزاهة للتحقيق، واتخاذ الإجراءات الرادعة.

وذكر بيان صادر عن مجلس الوزراء قبل قليل، أن المجلس في جلسته اليوم، اعتمد التوصيات الواردة في محضر اللجنة العليا، والتي تضمنت ضرورة عدّ وفرز الأصوات بشكل يدوي، فيما لا يقل عن 5% من إجمالي الأصوات الانتخابية بجميع المراكز، فضلا عن إلغاء نتائج انتخابات الخارج، والنازحين، لثبوت خروقات تزوير جسيم، ومتعمد، وتواطؤ، حسب ما ورد في توصيات واستنتاجات اللجنة العليا.

مادة إعلانية