وزير الداخلية يكشف لطلبة الشرطة حجم المخاطر التي تواجه الوطن

29-5-2018 | 15:35

اللواء مجدي عبد الغفار

 

أشرف عمران

تفقد اللواء مجدي عبد الغفار، وزير الداخلية ، اليوم الثلاثاء، كليتي الدراسات ‏العليا، والتدريب والتنمية بأكاديمية الشرطة، واطلع على محاور النشاط الدراسي ‏والتدريبي والنتاج العلمي للدارسين بكلية الدراسات العليا، والمستوي الذي وصلت إليه تلك الرسائل من توصيات.


وأكد الوزير، أهمية تطويع تلك الإسهامات العلمية والأبحاث في مجالات العمل الأمني، والاستفادة منها في الواقع العملي، وشدد على ‏ضرورة إيجاد آلية لطرح تلك الرؤى الأمنية، والاستفادة منها، بما يسهم في نشر الوعي الأمني بالمجتمع المصري.

وتفقد الوزير أيضًا، لجان ‏الامتحانات للضباط الدارسين بمرحلة الدبلومات الشرطية في مجالات ‏الأمن المختلفة وحقوق الإنسان والتواصل المجتمعي، ومكتبة الأبحاث والرسائل، وأكد ضرورة توافر الدوريات والموسوعات والمراجع العلمية، بما يلبى الاحتياجات العملية لجهاز الشرطة، ويعظم من قيمة التوظيف الأمثل للعلم في الارتقاء بالأداء الأمني.

وحرص الوزير، على متابعة عدد من المحاضرات بمعهد القادة "فرقة القيادات الأمنية"، ومعهد تدريب الضباط "فرقة القيادات الوسطى"، حيث أكد أهمية دور القيادات في صقل خبرات المرءوسين، بحجم الأعباء والتحديات التي توجههم، والتي تتطلب مزيدًا من الجهد والمثابرة لضمان أمن واستقرار الوطن.

وأكد الوزير، أهمية إعلاء محددات الأمن الذاتي، التي تعد إحدى أهم الدعائم الذي ترتكز عليها منظومة الأمن، مشيرًا إلى أنه بات لزامًا في ظل ما نواجهه من أحداث وتحديات متلاحقة، الالتزام بتطبيق معايير الأمن بالمفهوم الشامل، والاهتمام ‏بالإعداد الجيد للعنصر البشرى، في إطار ضوابط يحكمها ‏الانضباط والجدية في العمل من منطلق وطني ووفقًا للمحددات القانونية.

واستعرض خلال لقائه الضباط الدارسين، طبيعة المرحلة الحالية وحجم التحديات والتهديدات المتلاحقة التي تتربص بالوطن، خاصة في ظل موجة الإرهاب غير ‏المسبوقة التي تواجه البلاد، مؤكدًا نجاح الجهود المخلصة لرجال الشرطة والقوات المسلحة، في تقويض تلك الأخطار والتصدي لها.

ووجه بضرورة مواصلة تلك الجهود، والعمل المستمر على التطوير والارتقاء ‏بالمنظومتين العلمية والتدريبية، بما يتناسب وطبيعة المرحلة الحالية من خلال ‏تطوير البرامج المقدمة للدارسين، لما له من مردود إيجابي في إزكاء قدراتهم، وتحقيق الفاعلية في أداء رسالتهم، لإقرار الأمن والاستقرار بربوع ‏الوطن.


.


.


.


.

[x]