المويس: كالديرون صفقة مميزة للفيصلي.. وإصابة صالح جمعة ليست خطيرة

26-5-2018 | 21:03

مساعد المويس

 

مصطفى شرف

قال مساعد المويس، أمين عام نادي الفيصلي السعودي، إن المهاجم الكولومبي دييجو كالديرون القادم من الإسماعيلي المصري، سيخضع للفحوصات الطبية الليلة، وسيتم التوقيع معه بشكل رسمي لمدة موسمين.

وقال مساعد المويس في تصريحات خاصة لـ "بوابة الأهرام": "دييجو كالديرون مهاجم مميز وأبرز قدراته الكبيرة مع الإسماعيلي بالموسم المنقضي، وفرض نفسه بقوة على الجميع، ووجدنا أنه سيكون صفقة هجومية كبيرة، فاستقدمناه لصفوف عنابي سدير، ونشكر هيئة الرياضة السعودية بقيادة معالي تركي آل الشيخ على دعمهم الكبير وسرعة إنهاء الصفقة، وهذا ليس بغريب عليهم".

أضاف: "دييجو كالديرون صاحب الـ28 عامًا، تعاقدنا معه لمدة موسمين بعد عرضه على اللجنة الفنية التي وافقت على مستوى اللاعب فنيًا بعد متابعته وتم التفاوض مع الجهات الرسمية، وحصلنا على موافقة ناديه الإسماعيلي المصري، ووصل أمس، وسيتم التوقيع الرسمي معه بعد إجتيازه للفحص الطبي اليوم، وبخصوص الأمور المالية فمن الصعب الإفصاح عنها، فهذه سياسة نادي الفيصلي، ونتمنى أن يكون المهاجم كالديرون في الموعد وعند حسن ظن كل فيصلاوي بالموسم المقبل مثلما كان مع الإسماعيلي المصري".

وعن مدى خطورة إصابة صالح جمعة التي تعرض لها مؤخرًا وأبعدته عن التصفيات النهائية المؤهلة لكأس العرب للأندية الأبطال، أشار المويس: "إصابة صالح عبارة عن كدمة في العظم سببت له التهابًا في الغضروف، ولكنها ليست خطيرة ولله الحمد، وإن شاء الله يكون حاضرًا بكامل قوته مع بداية فترة الإعداد للموسم الجديد".

أتم المويس بشأن الإعداد للموسم الجديد، وتراجع مستوى ونتائج فريقه ببطولة كأس العرب للأندية الأبطال وتوديعه التصفيات المؤهلة لدور الـ32، قائلاً: "حصل اللاعبون على إجازتهم يوم أمس الجمعة، وسيعودون منها والانخراط في تحضيراتهم للموسم المقبل في التاسع والعشرين من الشهر القادم، على أن يسافروا للمعسكر الخارجي 13 يوليو المقبل، وسيخوضون أربع مباريات ودية خلال معسكرهم أيام 17 و21 و25 و29، والعودة من المعسكر الخارجي في 31 يوليو، وبخصوص مستوانا ونتائجنا في البطولة العربية فإن ما حدث طبيعي فنحن في نهاية موسم مرهق وطويل، وكذلك ببداية شهر رمضان الكريم، إضافة إلى الرطوبة العالية وسوء مستوى التحكيم في المباراتين الأولى والثانية أمام الإفريقي التونسي والنجمة اللبناني، ووضح الإرهاق الكبير على الفريق في مواجهة النجمة تحديدًا، ومباراتنا الأخيرة ضد الوئام الموريتاني فإننا خسرناها لكون المدرب أراد منح بعض اللاعبين الفرصة فيها ولم نقدم المستوى المنتظر، والحمد لله حظينا بالمشاركة بالتصفيات التي أعطتنا شرف المشاركة الثالثة خارجيًا وتمثيل المملكة العربية السعودية بعد المشاركة ببطولة الأندية الخليجية، فهي إضافة لتاريخ النادي".