خالد الجندي: العمل الصالح أساس استجابة الدعاء | صور

23-5-2018 | 14:59

الشيخ خالد الجندي

 

شيماء عبد الهادي

قال الشيخ خالد الجندي ، عضو المجلس الأعلى للشئون الإسلامية، إن الفهم لآيات القرآن الكريم مختلف مشاربه، مبينا أن حذف كلمة (قل) من آية الدعاء إشعار بقربه تعالى من عباده، وحضوره مع كل سائل بحيث لا تتوقف إجابته على وجود واسطة بينه وبين السائلين من ذوى الحاجات.

واشار إلى أن العمل الصالح هو الرافع للدعاء، قال الله تعالى: "إِلَيْهِ يَصْعَدُ الْكَلِمُ الطَّيِّبُ وَالْعَمَلُ الصَّالِحُ يَرْفَعُه"، ولهذا دعا الخليل إبراهيم (عليه السلام) عقب رفع القواعد، فقال تعالى: "وَإِذْ يَرْفَعُ إِبْرَاهِيمُ الْقَوَاعِدَ مِنَ الْبَيْتِ وَإِسْمَاعِيلُ رَبَّنَا تَقَبَّلْ مِنَّا إِنَّكَ أَنْتَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ"، وقد ملئت آيات القرآن بذلك، فالعمل الصالح أساس استجابة الدعاء.

وأوضح أن آية الدعاء فيها من المعاني التي لا تعد ولا تحصى؛ منها استخدام أدوات الشرط لتحقق إجابة الدعاء، وأن الدعاء مرتبط بالتقوى، لذلك جاءت إجابة دعوات الأنبياء عقب بيان عملهم الصالح، قال الله تعالى: "إِنَّهُمْ كَانُوا يُسَارِعُونَ فِي الْخَيْرَاتِ وَيَدْعُونَنَا رَغَبًا وَرَهَبًا وَكَانُوا لَنَا خَاشِعِينَ".

وفي ختام كلمته أكد أن الله (عز وجل) جعل الدعاء أساس العبادات جميعها فحتى في الحج يجمع الحاج بين صلاتي الظهر والعصر، وبين المغرب والعشاء ليتفرغ لدعاء الله تعالى في أفضل زمان ومكان.

جاء ذلك خلال كلمته بالحلقة الرابعة لملتقى الفكر الإسلامي الذي ينظمه المجلس الأعلى للشئون الإسلامية بساحة مسجد الإمام الحسين (رضي الله عنه) برعاية الدكتور محمد مختار جمعة ، وزير الأوقاف، وجاءت بعنوان: "رمضان شهر إجابة الدعاء"، وحاضر فيها كل من: الدكتور جمال فاروق، عميد كلية الدعوة الإسلامية بجامعة الأزهر، و الشيخ خالد الجندي ، عضو المجلس الأعلى للشئون الإسلامية، بحضور الشيخ محمد خشبة، وكيل مديرية أوقاف القاهرة، والدكتور محمد عزت، منسق الملتقى، ولفيف من شباب الدعاة بالوزارة، وجمع غفير من المشاهدين.

الأكثر قراءة

[x]