ننشر تفاصيل اجتماع الحكومة اليوم

17-5-2018 | 18:28

مجلس الوزراء

 

كريم حسن

قدم مجلس الوزراء فى مستهل اجتماعه اليوم برئاسة المهندس شريف إسماعيل، التهنئة للسيد عبد الفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، والشعب المصرى العظيم، بمناسبة حلول شهر رمضان الكريم، داعين المولى عز وجل أن يعيد علينا مثل هذه الأيام المباركة وعلى شعوب الأمة العربية والإسلامية بالخير واليمن والبركات.


وفى بداية الاجتماع عرضت وزيرة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإدارى، هالة السعيد، تقريراً حول المؤشرات الأولية للأداء الاقتصادي والاجتماعي خلال الربع الثالث والتسعة أشهر الأولى من العام المالي ٢٠١٧/ ٢٠١٨.

وقد أوضحت المؤشرات أن ارتفاع معدل النمو الاقتصادي أدى إلى زيادة في معدلات التشغيل حيث انخفضت نسبة البطالة إلى 10.6 % بعد أن كانت قد وصلت العام الماضي إلى ١٢%، وهو ما اتاح أكثر من 446 ألف فرصة عمل في الربع الثالث من 2017/ 2018 وهو الامر الذي أحدث نقلة نوعية في فرص التشغيل في القطاعات المختلفة وقد تركزت فرص العمل في مجالات الزراعة والبناء والتشييد.

وتمت الإشارة إلى معدلات نمو الناتج المحلي الإجمالي والتى وصلت إلى 5.4% وهو الرقم الأعلى منذ سبع سنوات ويتم قياسها بناء على معدلات الاستهلاك والاستثمار وصافي التجارة الخارجية. 

وأضافت الوزيرة، أنه خلال العام الحالي جاءت 65% من معدلات النمو من صافي التجارة الخارجية والاستثمار و40% من الاستهلاك، وهو الأمر الذي يعد نقلة نوعية حقيقية حيث حققت جميع المجالات معدلات نمو إيجابية.

وأشارت الوزيرة إلى انخفاض معدلات التضخم حيث وصلت إلى 12.9%، موضحًة أن مؤشرات صافى حركة التجارة الدولية جميعها ايجابية حيث ارتفعت معدلات نمو الصادرات غير البترولية خلال التسعة أشهر الأولي بنسبة 12% لتحقق ١٧,٥ مليار جنيه مقارنة بـ15,6 مليار جنيه في نفس الفترة من العام الماضي، كما كشفت الوزيرة عن تراجع معدلات واردات السلعية غير البترولية بنسبة 3% حيث انخفضت من ٤٥,٨ مليار جنيه إلى ٤٤,٤ مليار الأمر الذي انعكس بالإيجاب على ميزان العجز التجاري حيث انخفض ميزان العجز التجاري من 30 مليار جنيه إلى ٢٦,٨ مليار جنيه في التسعة أشهر الأولى من العام المالى الحالي بنسبة 11%.

كما عرض وزير الإنتاج الحربي خلال الاجتماع رؤية ورسالة الوزارة لتكون مؤسسة صناعية متطورة تعمل على المساهمة فى تحقيق أوجه التنمية المستدامة والمشاركة فى تنفيذ المشروعات الصناعية والتنموية والقومية اعتماداً على إمكاناتها التكنولوجية والتصنيعية والبشرية المتميزة فى إطار منظومة تؤمن بالتحدى وتكافؤ الفرص، كما تم التطرق إلى التعاون والتنسيق القائم مع الوزارات والجهات الوطنية والشركات المحلية لتعميق دور الإنتاج الحربى فى تنفيذ المشروعات القومية والتنموية باستغلال الطاقات المتاحة وغير المستغلة، وتعظيم العائد من التعاون المشترك فى المجالات المختلفة لتوطين تكنولوجيا مصرية وزيادة نسبة المكون المحلى للمنتجات المصرية، كما أشار الوزير إلي حرص الوزارة علي التوسع فى مجالات التنمية التكنولوجية من خلال إقامة مشروعات صناعية ذات قيمة مضافة.

وأشار وزير الإنتاج الحربي عند عرض بعض مؤشرات الأداء للشركات خلال الفترة من 2008/ 2009-2017/ 2018 أن جملة الإيرادات قد وصلت إلي 4,2 مليار جنيه في عام 2014/ 2015، وتضاعفت في عام 2016 /2017 لتصل إلي 8,9 مليار جنيه.

من ناحية أخرى، عرض وزير المالية نتائج تقييم مؤسسة ستاندرد اند بورز للتصنيف الإئتماني الدولي للاقتصاد المصري، وارتفاعه من (B-) إلى (B)، وهو ما يعنى تحسنه بشكل ملحوظ على المستوى الطويل والمتوسط، وهو ما يعطى رسالة إيجابية عن أداء الاقتصاد المصري وكذلك الثقة في الإصلاحات الاقتصادية والنقدية واستقرار سوق النقد الأجنبي وزيادة الصادرات مما يعني نمو النشاط الاقتصادي في مصر ليصل بنظرة متحفظة بنهاية العام المالي الحالي الى ما يقرب من 5.4% .

ومن جانبها، قدمت وزيرة التضامن الاجتماعي عرضاً حول ما تم اتخاذ من اجراءات بالتعاون مؤسسات المجتمع المدنى لتوزيع كراتين رمضان للمواد الغذائية على مختلف المناطق الفقيرة والأكثر احتياجاً وذلك من خلال مسح جغرافي للتأكد من تغطية كاملة لتلك المناطق على مستوى المحافظات، وأشارت الوزيرة إلى أنه تم توزيع ثلاثة ملايين كرتونة مواد غذائية و٧٨٠ ألف على جميع محافظات الجمهورية بإجمالي ٦٠ ألف طن وخمسمائة بالإضافة إلى مليون و٦٠٠ ألف طن كرتونة تنتجها وزارة التموين من حلايب وشلاتين إلى مطروح.

 القرارات:

1. في إطار توجه الدولة نحو العمل على النهوض بقطاع التعليم العالى والبحث العلمى، خاصة فى مناطق الصعيد من خلال التوسع في إنشاء الجامعات الخاصة لتكون رافداً من روافد التعليم العالى، فقد وافق مجلس الوزراء على مشروع قرار رئيس الجمهورية بإنشاء جامعة خاصة باسم جامعة "ميريت" على أن يكون مقرها منطقة الجامعات والمعاهد بمدينة سوهاج الجديدة، وتضم كليات الطب البشرى، والصيدلة، وطب جراحة الفم والأسنان، والعلاج الطبيعى، والعلوم الصحية التطبيقية، والاقتصاد والإدارة، والآداب والعلوم الإنسانية، والعلوم التكنولوجية، والتمريض والسياحة والفنادق، والهندسة.


وتهدف الجامعة إلى الإسهام فى رفع مستوى التعليم والبحث العلمى، وتوفير التخصصات العلمية لإعداد المتخصصين والفنيين والخبراء في شتى المجالات، بما يحقق الربط بين أهدافها واحتياجات المجتمع المتطور واداء الخدمات البحثية للغير.

2. في ضوء اهتمام الدولة بتفعيل دور المؤسسات والاتحادات التعاونية، فقد وافق مجلس الوزراء على مشروع قرار بتشكيل المجلس الأعلى للحركة التعاونية المصرية، بحيث يكون برئاسة رئيس مجلس الوزراء وعضوية وزراء (الاسكان- التضامن الاجتماعى – التجارة والصناعة – المالية – القوى العاملة – التموين والتجارة الداخلية – الزراعة – التخطيط – النقل – التنمية المحلية)، ورئيس الاتحاد العام للتعاونيات، ورئيس الاتحاد التعاونى الاستهلاكى المركزى، ورئيس الاتحاد التعاونى الانتاجى المركزى، ورئيس الاتحاد التعاونى الزراعى المركزى، ورئيس الاتحاد التعاونى الإسكاني.

الأكثر قراءة