Close ad

شركة النيل للإنتاج الإذاعى تشكر اتحاد الإذاعة والتليفزيون على تجديد تعاقدها

1-4-2012 | 17:47
سارة نعمة الله
أصدرت شركة النيل للانتاج الإذاعى المالكة لإذاعتى نجوم ونايل إف إم، اليوم بياناً توجهت فيه بالشكر لاتحاد الإذاعة والتليفزيون المصرى، على قراره بتجديد التعاقد ومنح الترخيص لمحطاتها الإذاعية والتى استطاعت خلال السنوات العشر الماضية، أن تحقق نجاحات كبيرة وتساهم فى تطوير المحتوى الإذاعى المصرى.
موضوعات مقترحة


وأكدت هالة حجازى، العضو المنتدب بشركة النيل للإنتاج الإذاعى، في البيان أن الشركة حرصت على تجديد الترخيص الذى سينتهى فى أبريل المقبل، استنادا لنجحاتها الكبيرة وإعجاب ملايين المستمعين ببرامجها وفقراتها، وهو ما يظهر جليا للمراقبين لمحطات الإذاعة ومدى تعلق المستمعين بها، موضحة أن الشركة حققت قصة نجاح مشرفة، سواء استثماريًا أو إعلاميًا على المستويين المحلى والعربى، وتمكنت من جذب قاعدة جماهيرية واسعة النطاق.

كما أوضحت أن حرص المساهمين فى الشركة، والذى يزيد عددهم عن 28 مصريًا، على استمرار بث المحطة واستعدادها لتنفيذ كل الشروط والالتزامات المطلوبة، حتى تستمر في أداء رسالتها فى إطار إلتزامها تجاه منظومة الاعلام المصرى وتقديرا لمستمعيها، حيث يتعهد المساهمون بتلبية احتياجات المستمعين بتقديم محتوى راقٍ يناسب كل الأذواق، بما يتماشى مع التطورات التي تشهدها مصر، موضحة أن المحطة اتسم أدائها طوال السنوات العشر الماضية بالمصداقية، واكتسبت ثقة واسعة من الجمهور.

وأشادت حجازى بدور جمهور المحطة، وإخلاص موظفيها الذين وقفوا يدا واحدة في مواجهة الحملة الشرسة التى تعرضت لها المحطة خلال الأيام الماضية، والتى تضمنت اثارة شائعات مغرضة حول المحطات الإذاعية الأنجح، فى محاولة لصرف الجمهور والمعلنين عنها، حيث رفض فريق عمل المحطة عروض ومحاولات الأخرين لاستدراجهم للعمل بعيدا عن شركتهم و محطاتهم الاذاعية والتخلى عنها.

وأضافت حجازى أن مصر تمر الأن بمرحلة حرجة، وظروف عصيبة، لذلك تؤكد الشركة على استعدادها التام لتقديم المساعدة والمساندة والدعم والتضحية المادية، من أجل الوقوف بجانب الاقتصاد المصرى، كما تبدى الشركة استعدادها لمساندة اتحاد الإذاعة والتليفزيون فى أي جهود من شأنها الارتقاء بمستقبل مصر، ودعت العاملين بالمحطة إلى ضرورة تكريس جهودهم في السنوات القادمة لخدمة البلاد والعمل على تلبية رغبات ومطالب مستمعيها.
كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة