وزير الري: بحلول 2050 سيستخدم العالم المياه المعاد تدويرها

13-5-2018 | 11:27

د.محمد عبد العاطي وزير الري

 

أحمد سمير

أعلن د.محمد عبد العاطي وزير الري ، انطلاق فعاليات أسبوع القاهرة للمياه ، خلال الفترة 14 - 18 أكتوبر المقبل.

وقال وزير الري ، في كلمته خلال مؤتمر الإعلان عن انطلاق فعاليات أسبوع القاهرة للمياه ، اليوم الأحد، إن المياه تعد المورد الرئيسي لجميع الأنشطة الإنسانية على وجه الأرض، لافتا إلى أنه نتيجة الزيادة السكانية، وزيادة الأنشطة الصناعية والزراعية، أدى ذلك إلى حدوث ضغط على الموارد المائية، مؤديا إلى شح المياه.

وأكد أن هذا الوضع يستلزم معه دعم الموارد المائية، وتحقيق الأمن الغذائي، وإيجاد أنظمة إيكولوجية سليمة.

وأشار إلى تفاقم الضغوط الحالية على الموارد المائية والغذائية؛ بسبب الزيادة السكانية، منوها بأنه بحلول عام 2050 سيستخدم العالم المياه المعاد تدويرها.

وقال الوزير،إن الدول الإفريقية هي أكثر الدول التي تعاني من نقص الموارد، والفقر، بسبب عدم توافر التكنولوجيا، ومصر كأحد الدول الإفريقية تتشابه ظروفها المائية من حيث الندرة وموقعها الجغرافي كمصب لنهر، مع كثير من دول العالم، مما يـعرضها إلى تحديات قضايا المياه والأمن الغذائي.

وأكد أن مصر تتبنى نهج التعاون والتكامل لتحقيق أهداف التنمية المستدامة، وهو ما يرتبط بقدرة الدولة على تنفيذ هذه الخطط.

يذكر أن أسبوع القاهرة للمياه يهدف في دورته الأولى، إلى تسليط الضوء على قضايا المياه، والندرة المائية، وكيفية مواجهة نقص المياه، واتخاذ الإجراءات اللازمة لإدارة منظومة المياه في مواجهة التحديات.

ومن المقرر أن يشارك في أسبوع القاهرة للمياه ما يربو على 500 مشارك من جميع دول العالم، على أن يتم تنظيمه بصفة دورية كل عام.

اقرأ ايضا:

مادة إعلانية

[x]