[x]

عرب وعالم

دول خليجية تؤيد قرارات ترامب حول الاتفاق النووي الإيراني

8-5-2018 | 23:38

ترامب

أ ف ب

أعلنت دول خليجية الثلاثاء، تأييدها للخطوات التي أعلنها الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، لجهة انسحاب بلاده من الاتفاق النووي الإيراني.

وأعلنت وزارة الخارجية السعودية على حسابها على موقع "تويتر"، تأييدها "لإعادة فرض العقوبات الاقتصادية" على إيران، التي كانت علقت بموجب الاتفاق النووي .

واتهمت الرياض "طهران، بأنها استغلت العائد الاقتصادي من رفع العقوبات عليها، واستخدمته للاستمرار في أنشطتها المزعزعة لاستقرار المنطقة، وخصوصا من خلال تطوير صواريخها الباليستية، ودعهما الجماعات الإرهابية، بما في ذلك حزب الله وميليشيا الحوثي" في لبنان واليمن.

وأكدت "ضرورة معالجة الخطر الذي تشكله سياسات إيران على السلم والأمن الدوليين، بمنظور شامل لا يقتصر على برنامجها النووي، بل يشمل تدخلاتها في دول الخليج ودعم الارهاب".

من جهتها، أعلنت مملكة البحرين "تأييدها" قرار ترامب "الانسحاب من الاتفاق النووي مع إيران، واستئناف العقوبات المشددة على النظام الإيراني".

وأكدت وزارة الخارجية البحرينية في بيان "دعمها التام لهذا القرار، الذي يعكس التزام الولايات المتحدة بالتصدي للسياسات الإيرانية، ومحاولاتها المستمرة لتصدير الإرهاب في المنطقة دون أدنى التزام بالقوانين والأعراف الدولية".

وأشارت إلى أن "هذا الاتفاق (النووي) قد حمل العديد من النواقص، وأهمها عدم التطرق إلى برنامج إيران للصواريخ الباليستية، وتهديدها لأمن واستقرار المنطقة من خلال التدخل في شئون دولها الداخلية، ودعم الميلشيات الإرهابية التابعة لإيران في هذه الدول".

وفي أبو ظبي، أعلنت الإمارات "تأييدها" قرار ترامب "للأسباب التي أوردها في كلمته الليلة، والتي لا تضمن عدم حصول إيران على السلاح النووي في المستقبل". كما رحبت بإستراتيجيته في هذا الخصوص.

ودعت وزارة الخارجية والتعاون الدولي في بيان "المجتمع الدولي والدول المشاركة في الإتفاق النووي، إلى الاستجابة لموقف الرئيس ترامب لإخلاء منطقة الشرق الأوسط من الأسلحة النووية، وغيرها من أسلحة الدمار الشامل، وذلك من أجل الحفاظ على الأمن والاستقرار الدولي".

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة