مقتل شاب طعنه عاطل بمطواة في مشاجرة بسبب خصومة قديمة فى بورسعيد

2-5-2018 | 15:25

جثة

 

بورسعيد - خضر خضير

لقى شاب فى العقد الثانى من العمر مصرعه اليوم الأربعاء عقب قيام عاطل بتسديد طعنة نافذة بمطواة برقبته وفر هارباً، ليسقط غارقاً وسط بركة من الدماء، وتم نقله لمستشفى الزهور المركزى عن طريق الأهالى، ولفظ أنفاسه الأخيرة قبل تقديم الإسعافات اللازمة له، وتم وضع الجثة بمشرحة المستشفى تحت تصرف النيابة العامة.


كان بلاغ ورد لقسم شرطة الضواحى من مستشفى الزهور المركزى يفيد استقبالها الشاب محمد حسين سعد حسين شحاته 22 سنة، مصاباً بجرح طعنى نافد بالرقبة من الجهة اليمنى تسببت فى وفاته فور وصوله، تم إخطار مدير أمن بورسعيد اللواء أمجد عبد الفتاح ليكلف مدير المباحث الجنائية العميد ماجد مؤمن بفحص الواقعة والقبض على الجانى والسلاح المستخدم،

وبالانتقال والفحص وسؤال والد المجنى عليه، اتهم عاطلا يدعى "التوأم" وصديقه أحمد  بالتعدى على نجله ب مطواه قرن غزال وإحداث الإصابة التى أدت الى وفاته، وأرجع هذا الى وجود خلافات سابقة بينهما، على الفور قام الرائد أحمد عبد الناصر رئيس مباحث الضواحى والقوة المرافقة له بالقبض على المتهمين والسلاح المستخدم.

وبمناقشة القاتل أعترف بقيامه بتسديد طعنة نافذة برقبة المجنى عليه، مبرراً ذلك بأنه خلال مروره مع صديقه بدراجة بخارية أمام مستشفى الصحة النفسية، شاهد المجنى عليه فقام بالتوجه إليه وتشاجرا معاً وأخرج المطواه من بين طيات ملابسه وسدد له طعنة وفر هاربا، تم تحرير المحضر رقم 2593 جنح الضواحى لسنة 2018، وإحالتهما الى النيابة العامة والتى قررت انتداب الطبيب الشرعى لتشريح الجثة لبيان سبب الوفاة، وصرحت ببدفن الجثة.

مادة إعلانية

[x]