وزير القوى العاملة: العمالة الأجنبية في مصر لا تتجاوز 20 ألفا

29-4-2018 | 14:23

محمد سعفان

 

إيمان فكري

قال وزير القوى العاملة ، محمد سعفان ، إن الوزارة تعمل لحل مشكلة التوظيف و البطالة ، وذلك عن طريق تكثيف العمل على ملف التدريب لتأهيل الشباب في الخارج والداخل.

وأضاف وزير القوى العاملة ، خلال حواره على قناة "أون لايف" الإخبارية، أن الدولة واجهت مع أصحاب الأعمال في الداخل والعمالة المصرية بالخارج وجود شباب غير مدربين على آليات العمل، وهناك محور تغير للفكر التدريبي الروتيني بتطوير مراكز التدريب بالمعدات الحديثة والمناهج التدريبة؛ حيث بدأ التعامل مع بعض المعاهد الأجنبية العاملة في مصر لاتخاذ المناهج الخاصة بهم، ورفع كفاءة المدرب حتي يستطيع توصيل المنهج بشكل سلس يصبح الشباب على دراية كاملة بالمهنة.

وأشار إلى أن الدولة تتكلف بكافة مصاريف التدريب وترسل العمال للقطاع الخاص وهم جاهزون للعمل من اليوم الأول، لافتا إلى أن يجب عدم مساواة العامل المدرب بالعامل الذي لم يدرب بعد، وأن يكون هناك تدرج في الراتب والمزايا له حتى يشعر بالانتماء في هذا المكان، ويحافظ القطاع على العمالة الخاصة بها.

وأكد أن هناك حوارا دائم بين الوزارة وأصحاب العمل والعمال لحل كافة المشاكل بالتفاوض؛ لأننا في حاجة للتوافق بين الأطراف حتى نحصل على استقرار في المناخ الإنتاجي.

وأكد أنه يتم تسجيل بيانات العمال ذوى الإعاقة حتى يكون هناك تفاعل صحيح، كما يتم عمل دورات تدريبية بدأت الوزارة بـ7 محافظات لتعليم بعض الحرف طبقًا لنوع الإعاقة الخاصة بكل فرد، وتدريبهم على ريادة الأعمال ذلك؛ لأن البعض منهم يستطيع عمل مشروع معين تساعده الدولة بقرض، وذلك يوفر فرص عمل أخرى، لافتا إلى أن الوزارة تسعى لوضع برنامج لتشغيل وتوفير العمالة المدربة بالتعاون مع الحكومة الإلكترونية حتى يسمح لأصحاب الأعمال بنشر احتياجه للعامل، ويظهر للعمال على موقع الوزار ويقوم بالتسجيل فورًا.

وتابع أن هناك حرصا شديدا من الدولة على أبنائها في الداخل والخارج والسفارات تعتبر سندا للمصريين بالخارج، مشيرًا إلى أن هناك توسيعا في مظلة الحماية التأمينية للعمال وتعمل على تصنيف العمال ووضع آليات للعمل.

وأكد أنه تم انخفاض معدل البطالة في مصر إلى 11%، والمشروعات القومية أفادت في هذا الانخفاض، كما يوجد مشروعات أخرى يصبح لديها عمالة دائمة، موضحًا أن التدريب هو المحور الداعم لمواجهة البطالة .

كما أكد أن العمالة الأجنبية في مصر ضعيفة، وبالرغم من أن الدولة تتيح لها 10%؜ من حجم العمال المصرية، إلا أن عددها هو أقل من 20 ألف عامل، ويتم اللجوء إليه فقط في الوظائف التي بها نقص في السوق المصرية، ويستفيد منها المصريون للتعلم منهم.

واستكمل أن التنظيم النقابي يتيح أن يكون هناك صورة جيدة لمصر أمام المنظمات الدولية، قائلًا: إن فور تطبيق قانون النقابات العمالية إذا وجد أي اعتراض على أي مادة في القانون ستتقدم الحكومة بتعديلها في الحال لإزالة المعوقات، وبعد الانتهاء من الانتخابات النقابية في منتصف يونيو المقبل، سيكون هناك تدريب للقيادات النقابية، مؤكدا أن الوزارة تستهدف أن تتسابق كافة الدول على العمالة المصرية.

شارك برأيك

توقع من سيتوج بكأس الأميرة الإفريقية ؟

مادة إعلانية

[x]