منسق الأمم المتحدة: 40 مليون نازح بالشرق الأوسط ولا ضمانات لتوقف الصراعات بسوريا

20-4-2018 | 13:48

ريتشارد ديكتس

 

الإسكندرية - محمد عبد الغني

قال ريتشارد دكيتس، منسق الأمم المتحدة للتنمية المستدامة، إن هناك نحو 40 مليون نازح في منطقة الشرق الأوسط، بسبب الصراعات التي تشهدها عدد من الدول، حيث ارتفع العدد خاصة بعد الأزمة السورية الأخيرة، بعد الصراعات العنيفة، التي لا يوجد ضمانات لتوقفها في القريب العاجل.

جاء ذلك خلال فعاليات الدورة التاسعة للمؤتمر الدولي "بيوفيجن الإسكندرية 2018"، والتي انطلقت اليوم الجمعة، بمكتبة الإسكندرية ، وذلك بمشاركة نخبة من الدبلوماسيين والعلماء البارزين عالميًا ومحليًا، وممثلين عن أبرز الجامعات المصرية والدولية والمؤسسات الإقليمية، وبحضور ما يزيد عن 2500 مشارك من مصر ودول عربية وأجنبية.

وأضاف "دكيتس"، أن الأمم المتحدة تتبنى أهداف التنمية، وتقليل الفقر حول العالم، وخفض نسب الوفاة الناتجة عن الأمراض، مؤكدا أن تغيير العالم ممكن، وأن مصر أحد أول المتبنيين للتنمية المستدامة، مشيرًا إلى أن النمو الاقتصادى يتطلب تكلفة مادية، فى ظل تآكل البيئة وتدهور الموارد، موضحًا أن الاستثمار البينى يوازن بين النمو الاقتصادى والتنمية المستدامة.

يعُقد مؤتمر "بيوفيجن الإسكندرية 2018" في الفترة من 20 إلى 22 أبريل 2018 تحت شعار "العلوم الحياتية الجديدة: نحو تحقيق أهداف التنمية المستدامة".

ويركز المؤتمر على إسهام العلوم الحياتية والتطبيقية في تحقيق أهداف التنمية المستدامة، والتي تحظي باهتمام عالمي من قِبل العلماء والسياسيين وصانعي القرار.

اقرأ ايضا:

مادة إعلانية

[x]