علاء عابد: ترامب مهدد بالإقالة وهدفه من ضرب سوريا صرف الأنظار عن مخالفاته

15-4-2018 | 13:41

دونالد ترامب

 

جمال عصام الدين

قال النائب علاء عابد رئيس الهيئة البرلمانية لحزب المصريين الأحرار ب مجلس النواب ورئيس لجنة حقوق الإنسان بالمجلس، إن الرئيس الأمريكى دونالد ترامب يتوارى خلف الضربة الجوية لسوريا لأنه يعلم جيدا أن الشأن الداخلي الأمريكي منقلب عليه، بخاصة بعد ثبوت التهم الموجهة إليه من المدعي العام الأمريكي واحتمال صدور قرار المدعي العام بإقالته.

وأضاف عابد  فى بيان له أصدره اليوم الأحد، أن هذه الضربة ضد سوريا أتت لتحقيق ثلاثة أهداف خفية أولا لتعطي إشاره لفلول التنظيمات الإرهابية أن دول العدوان الثلاثي معهم وتدعمهم وتعطيهم قبلة الحياة، وثانيا محاولة إلهاء الرأي العام العالمي بموضوع آخر عن القضية الفلسطينية ومايحدث من انتهاكات بشعة ومخالفة لأبسط حقوق الإنسان ولقرارات الشرعية الدولية من قوات الإحتلال الاسرائيلى ضد الشعب الفلسطيني الأعزل، وثالثا إلهاء الرأي العام الأمريكي بالضربة الأمريكية لسوريا بعيدا عن فضائح وقضايا ترامب التي يحقق فيها المدعى العام الأمريكي.

وطالب النائب علاء عابد من المجتمع الدولى والإقليمى بجميع منظماته بخاصة الأمم المتحدة وجامعة الدول العربية وأيضا الدول الكبرى تحمل مسئولياتها بخاصة أن التاريخ والواقع أكدا للعالم كله أن الأزمات والمشكلات تتفاقم بالتدخلات العسكرية غير الشرعية والمخالفة لكل الاتفاقيات والمعاهدات الدولية، مؤكدا أن التاريخ سوف يحاسب القوى الصامتة أمام مثل هذه الأعمال البربرية.

وأكد النائب علاء عابد ضرورة أن تعى الدول العربية والإسلامية وجميع الدول المحبة للسلام والأمن والاستقرار أن ماحدث من تدخل أمريكى بريطانى فرنسى سافر فى الشأن السورى يَصب لصالح سلطات الاحتلال الإسرائيلى، فإسرائيل هى المستفيد الأوحد مما يحدث داخل سوريا مطالبا من القادة والزعماء والملوك العرب خلال اجتماعاتهم الحالية فى قمة الدمام بالمملكة العربية السعودية أن يتخذوا موقفا موحدا بشأن الأزمة السورية للحفاظ على وحدة وسلامة الأراضى والشعب السورى الشقيق.

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]