المتحف القبطي يحتفل بمرور ١٠٨ أعوام علي التأسيس.. الأحد

12-4-2018 | 21:41

المتحف القبطي

 

مصطفى طاهر

ينظم المتحف القبطي احتفالية بمناسبة مرور ١٠٨ أعوام علي إنشائه،  يوم الأحد المقبل ١٥ إبريل.


وقالت "إلهام صلاح" رئيس قطاع المتاحف، إن الاحتفالية سوف تستمر لمدة ثلاثة أيام متتالية، حيث تبدأ أولي فعالياتها يوم الأحد في تمام الساعة الخامسة مساء، بافتتاح معرضاً أثريا بالقاعة رقم ١ بالمتحف تحت عنوان "من روائع الفن القبطي"، يليه افتتاح معرض آخر بالتعاون مع كلية التربية الفنية بجامعة حلوان تحت عنوان "الاستلهام من التراث".

وأضافت رئيس قطاع المتاحف: أن الاحتفال يضم في هذا اليوم افتتاح قاعة عرض جديدة وذلك بعد الانتهاء من أعمال تجديدها وتجهيزها لسيناريو العرض المتحفي الخاص ب المتحف القبطي ، وهي تحمل اسم قاعة مصر القديمة" وتعرض مجموعة مختلفة من الآثار الخاصة بكنائس مصر القديمة، ويأتي علي هامش الاحتفالية عروض فنية لفريق الكشافة التابع للكنيسة المعلقة وذلك بالتعاون مع وزارة الثقافة.

ومن جانبها قالت جيهان عاطف مدير عام المتحف القبطي ، إن اليوم الثاني للاحتفالية يلقي الدكتور مجدي منصور مدير عام صيانة وترميم آثار ومتاحف القاهرة الكبري محاضرة بعنوان المتحف القبطي : الانجازات والتحديات، أما اليوم الثالث فسوف يتم تنظيم أنشطة لمجموعة من الطلاب الموهوبين التابعين لإدارة المواهب بوزارة التربية والتعليم بهدف تدريبهم علي تنفيذ نماذج فنية بالطين للقطع الأثرية المعروضة داخل المتحف.

الجدير بالذكر أن المتحف القبطي يعد أحد أهم المتاحف الأثرية المصرية، لما له من رونق و طابع معماري خاص بِه كما يضم مجموعه متنوعة من الآثار القبطية الفريدة.

وقد تم إنشاء المتحف علي يد مرقس سميكة باشا عام ١٩١٠م داخل حصن بابليون الشهير، ويتكون المتحف من جناحين: الجناح القديم وهو نواة المتحف والجناح الجديد والذي تم افتاحة عام ١٩٤٧م، ويضم ٢٧ قاعة للعرض، و تبلغ مقتنياته حوالي ١٦ ألف قطعة من أندر وأروع القطع القبطية في العالم ، والتي ساهمت في دراسة العصر المسيحي في وادي النيل.

وفي عام ٢٠٠٦ تم تطوير سيناريو العرض المتحفي والاضاءة داخل المتحف بما يتناسب مع المواصفات العالمية، كما تم ربط الجناح القديم بالجناح الجديد لتوحيد مسار الزيارة بهما.

اقرأ ايضا:

الأكثر قراءة

[x]