المركز الدولي للكتاب يناقش "الإبداع من التشكيل إلى السينما"

12-4-2018 | 14:15

جانب من المناقشة

 

منة الله الأبيض

أقيم بالمركزالدولي للكتاب، التابع للهيئة المصرية العامة للكتاب، ندوة لمناقشة وتوقيع كتاب "الإبداع من التشكيل إلى السينما"، الصادر عن الهيئة، في سلسلة "ذاكرة الفن" وشارك بها د.عز الدين نجيب رئيس تحرير السلسلة، د.سعيد توفيق، والشاعر ماجد يوسف، د.ضياء مرعي، أشرف توفيق، وبحضور مؤلف الكتاب المخرج أحمد درويش.


وقال د. عز الدين نجيب: "هناك مخرجون كبار يجمعون بين المجالين الفن التشكيلي والسينما، فهناك توافق شديد في هذا الاتجاه، ونحن هنا أمام كتاب شديد التلاحم مع هذا الاتجاه والأفلام التي تحدث عنها المؤلف مليئة بصورالإبداع التشكيلي، فهناك لقاء حميمى بين مبدعين، الأول الفن التشكيلي، والآخر اللغة التي دخلت على الفن التشكيلي، وهي السينما، وتحدث أحمد درويش عن مجموعة من الفنانين، وتجده مهمومًا بهذه المسألة".

وأضاف نجيب: "أن الأفلام التي صنعها درويش هي مبادرات شخصية وعلى نفقته الشخصية وليس بتكليف من جهة رسمية كالمعتاد، وقدم أعمال الفنانين من حر ماله، وحر إرادته، ومازال درويش يشعر بأنه في حاجة للمزيد من تقديم الإبداعات التشكيلية، ولم يكتفِ برصد السينما التسجيلية بل خصص جانبًا مهمًّا لجماليات الفن، سواء في السينما أو الفن التشكيلي، فهو يضع الصورة الجمالية للمجالين وما أحوجنا لهذا التوجه.

ومن جانبه، قال د.سعيد توفيق: "مقدمة الكتاب التي كتبها أحمد درويش شديدة الدقة ووافية تمامًا، وتؤكد أننا أمام فنان مبدع حقيقي، له تاريخ طويل، وشارك في عدة أفلام: منها المومياء، يوميات نائب في الأرياف، كما أنتج فيلم ليل وقضبان".

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]