باشات: المصريون يعيشون أزهى عصور التعايش السلمي الآن

4-4-2018 | 21:56

حاتم باشات يشارك في مؤتمر الجمعية الارثوذكسية البرلمانية في لبنان

 

أميرة العادلي

شارك اللواء حاتم باشات عضو مجلس النواب عن حزب المصريين الأحرار بدائرة الزيتون والأميرية، في مؤتمر"التنويع في الوحدة والحريات الأساسية للمسيحيين والمسلمين في الشرق الأوسط" الذي تقيمه الجمعية الأرثوذكسية البرلمانية في لبنان، واستضافها البرلمان اللبناني.


وسط حضور 75 برلمانيًا من 16 دولة أوروبية وعربية وآسيوية، إضافة إلى عدد من الاتحادات البرلمانية والمنظمات الإقليمية والدولية المعنية بالحوار.

وعقب شكره للقائمين علي المؤتمر ومجلس النواب اللبناني للاستضافة، قال:"إن منطقة الشرق الأوسط تتعرض لموجات مخططة من التطرف الديني والإرهاب والفتن الطائفية بقصد إضعافها وإضعاف جيوشها لشغلها عن قضيتها الأساسية الأرضي المحتلة".

وأضاف نائب المصريين الأحرار، أن المخطط يستخدم أدوات متعددة من التنظيمات والجماعات الإرهابية في المنطقة، وتحدث عن المخططات التي تحاك ضد الوطن العربي وضرورة الانتباه لهذه المخططات لإفشالها.

وألمح إلي أن هناك دعمًا يقدم للمنظمات الإرهابية المنتشرة بالمنطقة لإثارة النزعات الدينية والفتن والتعصب الطائفي حتي داخل الدين الواحد، بل وصل الأمر إلى لداخل البيت الواحد .

واستطرد: "أن الفاعل يسعي لتغيير القيم والعادات والتقاليد وعلينا النظر بجدية لمواجهته بالإرادة الدولية ولابد من التعاون الجماعي بين المؤسسات الدينية والأمنية والسياسية والمجتمعية في دول المنطقة وأصدقائها للحد من هذه المخاطر، لاسيما أن بدون إرادة دولية لا نجاح لذلك ولا يوجد نموذج واحد في العالم خدمه الإرهاب ونجا منه".

وتابع: "أن العالم كله ينادي برفع شعار حقوق الإنسان فإن مواجهة الإرهاب والتطرف بكل أشكاله هى ضمانة لهذه الحقوق، وهنا أتساءل أين حقوق شهداء القوات المسلحة والشرطة في مصر وحقوق معاناة الأقباط فترة حكم الإخوان، منوهًا بأن الفترة الراهنة تعيش مصر أزهي عصور التعايش السلمي" .

وأشار إلي أن التنظيمات تستخدم وسائل التواصل الاجتماعي لما يعرف بحروب الجيل الرابع، في محاولة منها لتضليل الشباب وإثارة القلاقل، ويجب مواجهة الأمر بتوحيد خطاب إعلامي إيجابي .


.


.


.

مادة إعلانية

[x]