أحمد القرملاوي لـ"بوابة الأهرام": تتويجي بجائزة زايد فرصة لتسليط الضوء على أبناء جيلي

4-4-2018 | 13:12

أحمد القرملاوي

 

مصطفى طاهر

أعرب الكاتب المصري أحمد القرملاوي، عن سعادته بالتتويج بجائزة الشيخ زايد، قائلا: "هذا الفوز فرصة ملائمة لتسليط الضوء على أبناء جيلي من الكتاب المبدعين في مصر والوطن العربي، ممن لم ينالوا نصيبهم المستحق من الاهتمام النقدي والرسمي".

وقدم "القرملاوي"، من خلال "بوابة الأهرام"، الشكر للدار المصرية اللبنانية، على اهتمامها بترشيح رواية "أمطار صيفية"، كما تعهّدت بالرعاية منذ بداية تعاونهم معا في أول أعماله الروائية.

وعن رواية "أمطار صيفية"، قال: إن الرواية تدور حول مدرسة صوفية لتعليم العزف على العود، ويدور حولها صراع بين أطراف متعددة بعضها لتحقيق مصالح ما، والأخرى للتشكيك في موروث المدرسة وأساسها التاريخي والروح، مضيفا "وضعت في هذه الرواية خلاصة تجربتي الموسيقية وتساؤلاتي الروحية؛ لهذا تمثل جزءًا من ذاتيتي ومن تجربتي الخاصة، ما يمنح فوزها بالجائزة نكهة خاصة لا أظنها ستتكرر مع أي نص آخر".

يشار إلى أن أحمد محمد عامر محمد القرملاوي، من مواليد القاهرة في عام 1978، وهو كاتب ومهندس مصري، تخرج في كلية هندسة التشييد في الجامعة الأمريكية بالقاهرة، يونيو 2001، حصل على درجة الماجستير في إدارة الأعمال (MBA) من جامعة إدنبرا، اسكتلندا.

يكتب "القرملاوي" الرواية والقصة والشعر، صدرت له المجموعة القصصية "أول عباس" في يناير 2013، عن دار "الرواق" للنشر والتوزيع، وصدرت له رواية "التدوينة الأخيرة" عن الدار المصرية اللبنانية في 2014، بالإضافة إلى "أمطار صيفية" التي توجت بجائزة الشيخ زايد صباح اليوم الأربعاء.

اقرأ ايضا:

الأكثر قراءة