مكرم محمد أحمد: كنت غاضبا عندما شتمت الإخوان واعتذاري للمشاهدين وليس لهم

27-3-2018 | 18:13

مكرم محمد أحمد

 

إيمان فكري

قدم مكرم محمد أحمد رئيس المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، اعتذاره للقارئ على الوصف الذي استخدمه في مقاله له ضد جماعة الإخوان، موضحًا أنه كان غاضبًا عندما وجه هذا اللفظ للإخوان، قائلًا: اعتذاري للمشاهدين وليس للإخوان.


وتابع مكرم، خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي جابر القرموطي على قناة "النهار"، قائلاً "أنا جاهز لأي محاسبة أو محاكمة، ولا ينبغي لأي أحد أن يكون كبيرًا على المساءلة، ويمكن لأي صحفي أن يقدم شكوى بالنقابة ضدي"؛ لافتاً أن الإخوان يستحقون اللفظ؛ لأنهم منافقين؛ لكنها غلطة لسان للقارئ.

وأردف "أن الإخوان انتهوا ولم يستفيقوا حتى بعد خمسين عامًا، وأنا أهو وأنت أهو، مشيرًا إلى أنه لم ير أقبح مما يردد من السبعة الأشقياء مقدمي البرامج في قنوات الإخوان في تركيا".

وأضاف أن المصريين أصبحوا فاهمين ومدركين أنه لابد أن يتجرعوا الدواء المر للوصول لحياة أفضل، واقتناعه أنهم في عنق الزجاجة، متوقعًا أن نسبة المشاركة في الانتخابات الرئاسية ستصل أكثر من 40%.

وأكد أنه ليس لديه علم أن هناك تغييرات في القيادات الإعلامية، منوهاً إلى أنه يرى أنه بعد تولي رئيس جديد، أن تتقدم القيادات الإعلامية باستقالتها إلى رئيس مجلس النواب وهو من ضمنهم، وعلى مجلس النواب قبول الاستقالة أو رفضها"