[x]

أخبار

تاج الدين: البحوث العلمية لها أهمية كبيرة في تصنيع المادة الفعالة للدواء

25-3-2018 | 19:02

محمد عوض تاج الدين

محمود سعد

شهد الدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي، ظهر اليوم الأحد، فعاليات الجلسة الرابعة للمؤتمر القومي للبحث العلمي الذى افتتحه الرئيس عبد الفتاح السيسي أمس السبت، والتى عقدت تحت عنوان (الصحة والدواء)، وذلك بحضور كل من الدكتور محمد عوض تاج الدين وزير الصحة الأسبق، والدكتور أشرف شعلان رئيس المركز القومى للبحوث، والدكتور محمود صقر رئيس أكاديمية البحث العلمى، والدكتورة سلوى الجبالى أستاذ الكيمياء الحيوية ومدير مركز نور للقلب بولاية ميريلاند الأمريكية.


وتناولت الجلسة عدة محاور، وهى (أولويات البحوث الطبية في مصر، والاتجاهات الحديثة فى العلاج، وتجربة مصر فى مجابهة الفيروس الكبدى "سي"، وصناعة الدواء في مصر الفرص والتحديات).

أشار الدكتور عوض تاج الدين إلى أهمية حملات التشخيص والاكتشاف المبكر لسرطان الثدى والبروتستاتا، مؤكداً دور البحوث العلمية فى تصنيع المادة الفعالة للدواء فى مصر، موضحًا أن الصناعات الدوائية لها دور مهم لضمان توافر الدواء من ناحية وضمان ملائمة السعر للمواطن المصرى.

وأكدت الدكتورة سلوى الجبالى أن مصر لديها فرص عظيمة لتصينع الدواء محليًا، موضحة أن تصنيع الدواء يساعد على تحكم الدولة فى احتياجاتها بدلا من الاعتماد على التصدير، كما أنه يوفر للدولة العملة الصعبة التى تنفقها فى استيراد الأدوية، مقترحة إنشاء مصنع جديد لإنتاج الأدوية على أساس المعايير العالمية، موضحة أنه جارى حاليا إنشاء المدينة الدوائية العالمية فى مصر وفقاً للمعايير العالمية فى مدينة العين السخنة بالمنطقة الصناعية.

كما تم خلال الجلسة استعراض بعض الشركات التكنولوجية الناشئة (التشخيص، والأجهزة الطبية، والضمادات الطبية).

ومن جانبها، أشارت الدكتورة فايزة حمودة الأستاذة بالمركز القومى للبحوث، إلى أهمية الاستفادة المثلى من البناتات الطبية والعطرية الموجودة فى مصر، وفصل المواد الفعالة بالطرق التقنية الحديثة، وعمل أبحاث نباتية وبيولوجية وتصنيعية على هذه النباتات، مشيرة إلى أن من أهم النباتات الطبية الموجودة فى مصر هو نبات حب العزيز وهو نبات هام يساعد على إعادة تكوين أنسجة الكبد، كما يستخدم فى علاج مرض السكر.

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة