الخارجية: الهند هى الشريك التجاري الحادي عشر لمصر و3 ركائز للتعاون الثنائي بين البلدين| انفوجراف

22-3-2018 | 16:56

وزارة الخارجية المصرية

 

سمر نصر

نشرت وزارة الخارجية اليوم الخميس، انفوجراف حول تاريخ العلاقات بين مصر والهند تحت عنوان "شراكة منذ القدم"، على هامش زيارة سامح شكرى وزير الخارجية لنيودلهى ومشاركته فى منتدى الأعمال الهندى- المصرى.

حيث تم الاعلان المشترك عن إقامة علاقات دبلوماسية بين البلدين على مستوى سفير فى 18 أغسطس 1947، وتطورت علاقة إلى صداقة وثيقة بين الرئيس الراحل جمال عبد الناصر ورئيس الوزراء جواهر لال نهرو وتوقيع معاهدة صداقة بين البلدين عام 1955.

وأوضحت الخارجية أن الهند هى الشريك التجارى الحادى عشر لمصر، على المستوى الدولى. وتعد السوق الهندية العاشرة عالميا فى استقبال الصادرات المصرية وتعتبر الهند عاشر أكبر مصدر للسوق المصرية، حيث يبلغ حجم التبادل التجارى بين البلدين بنهاية 2017 نحو 4 مليارات دولار.

وفى القرن الواحد والعشرين، أسس الرئيس عبد الفتاح السيسى ورئيس الوزراء الهندى ناريندرا مودى شراكة جديدة فى العصر الجديد، حيث التقى الزعيمان 4 مرات منذ عام 2014.

فيما عقدت اللجنة المشتركة المصرية الهندية 7 مرات منذ عام 1983، وتم اعتماد 3 ركائز للتعاون الثنائى، وهم: تعاون سياسى وأمنى، شراكة اقتصادية وتعاون علمى، علاقات ثقافية وشعبية.


الأكثر قراءة