وكيل مجلس النواب: تاريخ حسام الخولي وبرنامجه سبب تأييدي له لرئاسة الوفد

22-3-2018 | 00:11

النائب سليمان وهدان

 

أميرة العادلي

صرح النائب سليمان وهدان، عضو الهيئة العليا لحزب الوفد، ووكيل مجلس النواب، بأنه يعلن تأييده بشكل كامل للمهندس حسام الخولي لرئاسة حزب الوفد، فتاريخه ممتد داخل الوفد لـ 34 عامًا، يجعله على دراية كاملة بمشكلات الوفد، فضلاً عن برنامجه الطموح ذى الرؤية متكاملة الجوانب، والذي درس من خلاله ما افتقده الحزب خلال الفترة الماضية، وضم تعهدات واضحة ومحددة، من أجل استعادة مكانة الحزب السياسية والحزبية، والعمل على إرساء قواعد تنميته مالياً وهيكلياً وتنظيمياً، ورسالته بأن الوفد ملك الوفديين ولكل المصريين، وهو ما يؤكد أن حسام الخولي على درجة كبيرة من المسئولية والحكمة لتولي مثل هذا المنصب.

وقال وهدان، إن الفترة المقبلة من تاريخ الوفد، تحتاج إلى رئاسة حكيمة ورؤية واضحة المعالم، تكون من شأنها إحداث تطورات ونتائج إيجابية على أرض الواقع، وبحاجة إلى برنامج متكامل يعزز من تواجد الحزب كسابق عهده كأعرق حزب ليبرالي، ذى مواقف سياسية واضحة، وقادر على خلق جيل جديد من السياسيين الشباب القادر على الاستفادة من جيل سياسي "مخضرم"، وكذلك تفعيل دور المرأة الوفدية ودروها المحوري، وهذا ما يتضمنه برنامج المهندس حسام الخولي ضمن نقاطه المطروحه؛ مما يؤكد أنه الأنسب خلال المرحلة المقبلة.

وأعلن وهدان، أنه يقدِّر أعضاء الحزب كافة ويجل المستشار العظيم بهاء الدين أبو شقة الفقيه القانوني والقامة الوفدية اللامعة، إلا أنه قد استقر في النهاية إلى دعم  واختيار المهندس حسام الخولي رئيساً للحزب، بناء على برنامجه ورؤيته لمصلحة الحزب وأعضائه خلال الفترة المقبلة، وطالب وهدان، أعضاء حزب الوفد بأن يكونوا خير مثل لانعكاس مبادئ الحزب وقيمه في إطار الانتخابات التي من المقرر عقدها آخر الشهر الجاري، وأن يكون الاختيار بين المرشحين بالنظر إلى مصلحة الحزب وليس مصالح شخصية أو صداقات.