اختيار الدكتورة ثناء فهمى الأم المثالية بمحافظة دمياط | فيديو وصور

17-3-2018 | 16:08

الام المثالية ثناء فهمي

 

دمياط - حلمي سيد حسن

اختارت مديرية التضامن الاجتماعي بدمياط، الدكتورة ثناء فهمى حسن، استشاري طب وجراحة العيون بدمياط، أما مثالية ل محافظة دمياط لعام 2018، من بين الذين تقدموا بأوراقهم، للجنة التي شكلها محافظ دمياط.


الدكتورة ثناء فهمى حسن، رشحتها جماعة "الرواد" بنقابة الأطباء بدمياط، لنيل لقب الأم المثالية، عمرها 71 عاما، ولديها ثلاثة أبناء، أولهم الابن الأكبر أحمد محسن أحمد، متزوج وله ثلاثة أولاد، وبنتان توأم، منى وعلا، تخرجتا من كلية التجارة بدمياط وتزوجتا، وكل واحدة منهن انجبت 3 أولاد.

وتعتبر الدكتورة ثناء، أن الله عوضها كثيرا بزواج أبنائها الثلاثة من زيجات جيدة ومن عائلات طيبة، جعلها تعتبر أن كلا من زوج ابنتها منى وعلا هما أولادها، وأن زوجة ابنها الوحيد هي ابنتها أيضا،

وعن قصة كفاحها تقول الدكتورة "ثناء" : زوجى هو الدكتور محسن أحمد ابراهيم، وكيل المستشفى العام الأسبق، والذى توفى في عام 1999م ومنذ وفاته أصريت أن أربيهم " أحسن تربية" إلي أن تخرجوا ثم تزوجوا، وبالفعل الله سبحانه وتعالي أعطاني ثلاثة أولاد وثلاث بنات، هم كل ميراثي الأكيد من والدهم، وأنا عملت في مجالي الذى أحبه، إلي أن خرجت علي المعاش، ثم عينت استشاري في مستشفى الأمل التابعة للتأمين الصحي بدمياط حتي الآن، لأني أحب مهنتي جدا.

وعن أصعب المواقف في حياتها تتذكر موقف مرض إبنها "أحمد" عندما كان يبلغ من العمر5 سنوات، وأصيب بمرض اسمه " 7goonson " وكان وقتها والده علي قيد الحياة، وقالت :"ذهبنا به إلي أطباء في المنصورة والقاهرة، إلي أن شفاه الله، وهذا من المواقف الصعبة التي مررت بها في أول أيام حياتي بعد زواجي، أيضا الموقف الثاني كان موقف وفاة زوجي، فبعد أن توفي زوجي لم يكن خوفي من تعليمهم، ولكن كان خوفي من لحظة زواجهم، خاصة الزوجين الذين سأزوجهما لعلا ومنى، أيضا الزوجة التي سيتزوجها ابني أحمد، والحمد لله الذي وفقني ووفق أولادي، وأكرمني بأبناء لي، أنجبوا أحفادي الذى أجلس معهم الأن.

أما الموقف الثالث فكان موقف وفاة أمي، وكانت تقيم معي بعد وفاة زوجي، وأنا الآن وبعد اعلان اسمي كـ "أم" مثالية كنت سعيدة جدا.


.


.


٫

اقرأ ايضا:

مادة إعلانية

[x]