حبس الأم المتهمة بتعذيب طفلها وحرقه بكفرالشيخ وزوجها 4 أيام

11-3-2018 | 18:58

الطفل يحي المصاب بالحروق

 

كفرالشيخ - علاء عبدالله

قررت نيابة قسم أول كفر الشيخ، اليوم الأحد، تحت إشراف المستشار أحمد عاشور، المحامي العام الأول لنيابات كفرالشيخ الكلية، والمستشار أحمد شطا، رئيس النيابة الكلية، حبس عاملة بمحل ملابس، وزوجها ، 4 أيام على ذمة التحقيق ، لاتهامهما بالقيام بتعذيب نجل المتهمة الأولى، الطفل يحيى، وإشعال النيران في ظهره بعد سكب كمية من البنزين عليه.

وكان اللواء أحمد صالح، مدير أمن كفر الشيخ، تلقى إخطارا من العميد محمد عمار ، مدير المباحث الجنائية، يفيد وصول يحيى. ص. ح 3 سنوات، مقيم بناحية ميت علوان، بمدينة كفر الشيخ، إلى مستشفى كفرالشيخ العام مصابًا بحروق وكدمات و"سحجات" بالصدر والبطن، ووجود آثار حروق بالقدمين والظهر، وتم حجزه بالعناية المركزة لإنقاذ حياته.

وقد كشفت تحريات المقدم محمد صادق، رئيس مباحث قسم أول كفر الشيخ، تحت إشراف العميد محمد

عبدالوهاب، رئيس المباحث الجنائية، أن والدته "هـ.ص.م" 29 سنة، عاملة بمحل ملابس، مقيمة بمنطقة ميت علوان، وزوجها الحالي "ر.س.ح" 25 سنة، عامل"، نجل شقيق زوجها السابق، وراء تعذيب الطفل يحيى وإحداث إصابته الخطيرة.

ألقى ضباط المباحث الجنائية القبض على الأم وزوجها ، وتحرر عن ذلك الواقعة المحضر رقم 2820 لسنة 2018م، جنح قسم أول كفر الشيخ، وتولت النيابة العامة التحقيق معهما، وقررت حبسهما 4 أيام علي ذمة التحقيق ، مع مراعاة التجديد لهما في الميعاد.

مادة إعلانية

[x]