مجلة نيوزيلندية تحث النساء علي إرسال صور لصدورهن لتمويل أبحاث سرطان الثدي

1-12-2010 | 14:34

 

الالمانية

تعرضت مجلة نسائية إلكترونية في نيوزيلندا للانتقاد اليوم بسبب إطلاقها حملة لجمع صور فوتوغرافية لصدور النساء تحت شعار "لدي ثديان رائعان" من أجل جمع أموال لأبحاث مكافحة سرطان الثدي.

وقالت المجلة الإلكترونية "حان وقت إظهار ثدييك" داعية القارئات إلى نشر صور فوتوغرافية لصدورهن على الإنترنت قائلة:إنها سوف تتبرع بألف دولار نيويلندي (740 دولارا أمريكيا) لأبحاث سرطان الثدي عن كل 50 صور ة فوتوغرافية يتم إرسالها.
وأضافت المجلة "يمكنك أن تشاركي بأي هيئة أو شكل تشعرين أنه يريحك سواء كان ذلك بنشر صور ة لصدرك العاري أم لصدرك وأنت ترتدين حمالة الصدر أو الفستان أو لباس البحر المفضل لديك أو أي شىء أكثر ابتكارا يعكس على أحسن وجه المنظر المفضل لديك لصدرك ."
وتابعت "كلنا يعرف سيدة ما مصابة بسرطان الثدي ورغم ذلك لا يزال هذا الثدي من المحرمات".
وأوضحت المجلة للقارئات أنه في وسعهن عدم الإفصاح عن شخصيتهن وقالت "نحن نقدر تماما مشاركة أي شخص في حملتنا بالشكل الذي يريده وحيث إن هذه مسألة شخصية فإنها سوف تتم بوجوه عديدة".
إلا أن النقد لهذه الحملة انهال على الفور تقريبا على الإنترنت، حيث يقول مستخدمو موقع "تويتر" إنها تضفي طابعا جنسيا على السرطان وأنها لا تعدو سوى حيلة لتسويق المجلة.
لكن نقل عن محررة ومدير عام المجلة تي تويفورد قولها: "السبب مزدوج وهو الرغبة في جعل القارئات يشعرن بالرضا الحقيقي عن صدورهن وأننا نريد ربط ذلك بقضية سرطان الثدي بغية زيادة درجة الوعي بها واجتذاب التمويل.


مادة إعلانية

[x]