محافظ كفر الشيخ: الرئيس عبر بمصر لبر الأمان.. ومصطفى بكري: "لازم ننزل نقاتل من أجل مصر"| صور

3-3-2018 | 17:30

اللواء السيد نصر و الكاتب الصحفى النائب مصطفى بكري

 

كفرالشيخ - علاء عبدالله

قال السيد نصر، محافظ كفر الشيخ، إن الدولة المصرية تواجه الإرهاب، ومخططات أجهزة مخابرات، والقتلة المجرمين المأجورين، وأمام هذه التحديات، تمكن السيد الرئيس عبد الفتاح السيسى، من إنقاذ الدولة المصرية، وعبر بمصر لبر الأمان، واستطاع أن يحقق إنجازات في 4 سنوات لم تتحقق خلال 50 عاما، تمثلت في إقامة شبكة طرق قومية، وقناة السويس الجديدة، ومليون ونصف المليون الفدان، ومليون وحدة سكنية، و100 ألف صوبة زراعية، ومحطة الضبعة النووية، ومحطات الكهرباء الجديدة، والمستشفيات الجديدة ومكافحة فيرس "سى"، وحقل غاز ظهر، وغيرها المشروعات القومية والتنموية، للوصول إلي التنمية الشاملة والمستدامة لأبناء مصر.

وقدم المحافظ التحية العسكرية لرجال القوات المسلحة، ورجال الشرطة البواسل، خلال مشاركته في الندوة الشبابية، التي أقيمت، اليوم السبت، بديوان عام المحافظ ة، تحت عنوان " مفهوم الدولة المصرية والأمن القومي ، ودور الإعلام في مواجهة التحديات وحروب الجيل الرابع" بحضور الكاتب الصحفي مصطفي بكري ، وعدد من المسئولين ب المحافظ ة.  

وأكد المحافظ أن القوات المسلحة والشرطة، يؤدون بشرف دورهم تجاه الوطن والشعب المصري العظيم، الذي يبذلون في سبيله كل غالٍ ونفيس، ويصلون الليل بالنهار لحماية سلامة أفراده وممتلكاته، ودور الإعلام المصري المخلص في الحفاظ على الدولة المصرية ومواجهة التحديات التي تمر بها البلاد.

حذر محافظ كفرالشيخ ، من الانسياق خلف الإشاعات التي تهدف إلى تضليل الرأي العام، ولن يستطع هؤلاء توجيه الرأي العام لوعى وثقافة المصريين، ومعرفتهم طبيعة الفترة الراهنة من عمر الوطن وما تواجهه الدولة المصرية من تحديات، وكلما اقتربنا من الانتخابات الرئاسية تشتد حرب الإشاعات قائلاً : " إن مصر قادمة وقادمة بقوة "، وعلى الإعلام المصري مواجهة هذه الإشاعات، مطالبا المواطنين بعدم الاستماع إلى المتربصين بالدولة المصرية، والذين يبثون الشائعات لتحقيق أهدافهم الخبيثة، وأن يقوم كل مواطن بعمله، لأن مصر لن تنهض إلا بسواعد أبنائها المخلصين.

ووجه  الكاتب الصحفي ، مصطفى بكرى الشكر لمحافظ كفرالشيخ ، معتبرا أن وصف الرئيس عبد الفتاح السيسى، بأن أي إساءة للجيش والشرطة "خيانة عظمي" ليست مبالغة، إنما هذه صيانة وحفاظ للدولة المصرية وحقوق الشعب المصري العظيم.

وأضاف بكري، أننا في هذا التوقيت، نتذكر ما قاله الرئيس الراحل جمال عبد الناصر :" لا صوت يعلو فوق صوت المعركة"، والمطلوب الآن منا جميعاً، هو مواجهة المخططات الأجنبية، التي تستهدف الدولة المصرية، باستخدام الآلة الإعلامية وذكائهم السياسي.

ولفت بكري إلي أن هناك مخططا لإسقاط الدولة، بدأ بمسلسل النزاعات والمعارك في الوطن العربي، عن طريق حروب الجيل الرابع، وهي حرب الاستيلاء علي العقول، لتخرب الشعوب بلادهم بأيديهم، وهذا ما حدث في ليبيا والعراق، بعد تفريغ الدول من كوادرها، والترويج للإشاعات.

وتابع أن هذا النوع من الحروب هدفه الأساسي نشر الإشاعات والترويج لها، ولدينا خطة إستراتيجية لمواجهة هذه السهام المسمومة، حيث حافظت الشرطة والجيش المصري على الدولة المصرية، قائلاً: " جيشناً العظيم تحمل الكثير " من المتنطعين والطابور الخامس، ويشرفنا أن نكون عملاء لجيشنا العظيم؛ نحن نمضى إلي الأمام، وندفع ثمن الخراب والدمار على مدار سنوات طويلة، نحن نبنى مصر الجديدة، ونقاتل من أجل هذا الوطن.

وأشار بكري،  إلى أن السيد الرئيس السيسى اكتسب شعبية وصفة الإنقاذ، من خلال ثورة 30 يونيو والأربع سنوات الماضية، كما سيكتسب شعبية وصفة الإنجاز، في الانتخابات الرئاسية القادمة، حيث انه البطل القومي الذي قاتل من أجل مصر، مطالباً كل مصري وطنى بالوقوف الى جانب الوطن، والحفاظ على مصر، لازم ننزل نقاتل من أجل مصر ونعمل سويا من أجل بلدنا بلد الأمن والاستقرار وبلد الخير، ومصر في رباط إلى يوم الدين، وقائدنا يستحق ان نقف معاه حيث أنقذ مصر.

حضر الندوة المحاسب محمد أبو غنيمة، السكرتير العام المساعد للمحافظة، واللواء شكري الجندي، والمحاسب محمد عبيدي، والمحاسب بدير موسى، والعميد سيد أحمد محمد سيد أحمد، والدكتورة منى عبد العاطي، والدكتور خالد الهلالي، والعميد أيمن عبد الله، أعضاء مجلس النواب، ومساعدو المحافظ ، ورؤساء المراكز والمدن، ووكلاء الوزارات، والقيادات التنفيذية والشعبية، والمجتمع المدني، والإعلاميون، والصحفيون، وشباب محافظة كفرالشيخ .


جانب من الندوة


جانب من الندوة


جانب من الندوة


جانب من الندوة


جانب من الندوة


جانب من الندوة


جانب من الندوة


جانب من الندوة

 

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]