ميركل وزعيما البافاري والاشتراكي يبحثون آخر القضايا الخلافية غدا

28-2-2018 | 23:32

الألمانية انجيلا ميركل

 

الألمانية

تعتزم المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل ، زعيمة الحزب المسيحي الديمقراطي، عقد لقاء غدًا الخميس، مع هورست زيهوفر زعيم الحزب المسيحي الاجتماعي البافاري، وأولاف شولتس الرئيس المؤقت للحزب الاشتراكي الديمقراطي، بالإضافة إلى اندريا ناليس، زعيمة الكتلة البرلمانية للاشتراكيين والمقرر أن تتولى رئاسة الحزب الاشتراكي، وذلك للبحث في آخر القضايا الخلافية قبل تشكيل الائتلاف الكبير المحتمل.


ومن المنتظر أن يبحث الزعماء الخطة الزمنية لتشكيل الحكومة، والتفاصيل الأخيرة الخاصة بتشكيل مجلس الوزراء.

ويصوت أعضاء الحزب الاشتراكي في الوقت الراهن على معاهدة الائتلاف، ومن المنتظر أن يتم إعلان نتيجة التصويت يوم الأحد المقبل.

وفي حال موافقة أعضاء الحزب الاشتراكي، سيتم إعلان الوزراء الستة، الذين سيعينهم الحزب في الحكومة الائتلافية الجديدة، والشخص الوحيد المعروف بين هؤلاء حتى الآن هو أولاف شولتس، الرئيس المؤقت للحزب وعمدة هامبورج، والذي سيتولى منصب وزير المالية ونائب المستشارة.

وفي هذه الحالة، يمكن انتخاب ميركل مرة أخرى في البرلمان في الجلسة، التي ستنعقد في الرابع عشر من مارس المقبل.

يُذكر أن هذه هي أطول فترة لتشكيل حكومة في تاريخ ألمانيا بعد الحرب، وكانت المحادثات الاستكشافية بين تحالف ميركل وحزب الخضر والحزب الديمقراطي الحر لتشكيل ائتلاف ثلاثي، قد باءت بالفشل.