أخبار

البحث العلمي: ميزانية مشروع "ماتس" للطاقة الشمسية 22 مليون يورو

27-2-2018 | 12:39

محطة طاقة شمسية ببرج العرب

محمود سعد

قال الدكتور عمرو أمين منسق مشروع ماتس MATS بأكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا، إن المشروع يهدف إلى الاستغلال الأمثل للطاقة الشمسية المركزة من خلال نظام تقنى عالي التطور وهو مناسب لتلبية الاحتياجات المحلية من الطاقة والحرارة، موضحا أنه يسمح النظام التكنولوجي المستخدم بأن يعمل كمصدر احتياطي مع مصادر الطاقة المتاحة بالفعل أو كمصدر أساسي للطاقة.


وأضاف أمين، خلاص كلمته في مؤتمر حول تطبيقات الطاقة الشمسية وافتتاح محطة نموذجية متعددة الأغراض، اليوم الثلاثاء ببرج العرب، أنه تم تنفيذ المشروع بطريقة تسمح بمزيد من التطوير بتطبيقات مركزان الطاقة الشمسية في موقع متميز جدا فيما يتعلق بمعدل الإشعاع الشمسي، موضحا أن المشروع يمثل مرحلة مهمة للبدء بتطوير الصناعات المحلية المتخصصة.

وأكد أمين، أن مشروع ماتس MATS، يركز على تكنولوجيا الطاقة الشمسية المبتكرة التي وضعتها الوكالة الإيطالية للتكنولوجيات الحديثة والطاقة والتنمية الاقتصادية المستدامة، مشيرا إلى أنها تحسن من تكنولوجيا الطاقة الشمسية الحرارية على أساس الأملاح المنصهرة كسائل نقل الحرارة.

وقال منسق مشروع ماتس MATS بأكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا، إن الهدف من المشروع هو إنشاء نموذج كامل لنموذج تسمتريبويس TREBIOS، من خلال التنمية الصناعية للشركات العاملة في هذا المجال والمشاركة في المشروع وتحقيق التشغيل التجريبي للمنشأة متعددة الأغراض ليتم تثبيتها في مصر، موضحا أن تكنولوجيا الأملاح المنصهرة لنقل الحرارة طفرة تكنولوجيا وعلمية وهى تسمح بالعمل عند درجة حرارة ٥٥٠ درجة مئوية مما يؤدى لزيادة كفاءة التربينة البخارية.

وأكد أمين، أن الميزانية المخصصة للمشروع تبلغ ٢٢ مليون يورو ويشمل ذلك الأجهزة والمعدات التي تم تركيبها فئ المحطة، موضحا أن أكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا في تلك المعدات بمبلغ ٢.٤ مليون يورو.

وأشار منسق مشروع ماتس MATS بأكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا، إلى أن المشروع يتضمن إنشاء التشغيل التجريبي للنظام المقترح مع المواصفات المذكورة على النحو التالي:"الطاقة الكهربية ١ ميجاوات، مدخل الحرارية المولدة ٥.٧ ميجاوات، وحدة تحليه بسعة ٢٥٠ متر مكعب من المياه في اليوم الواحد تعمل بتقنية MED.

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة