وزير الأوقاف: المثقف الحقيقي لا يباع ولا يشترى.. ولابد من مخاطبة الناس بلغة المصالح

24-2-2018 | 12:30

الدكتور محمد مختار جمعة

 

منة الله الأبيض

قال الدكتور محمد مختار جمعة ، وزير الأوقاف، إن "المثقف الحقيقى لا يباع ولا يشترى، وهو عصي على الاستخدام".

وأشار "جمعة"، في كلمته بمؤتمر "الإدارة المجتمعية لمكافحة الإرهاب "، الذي ينظمه المجلس الأعلى للثقافة ، بأمانة د. حاتم ربيع ، بمسرح الهناجر بساحة الأوبرا، اليوم السبت، إلى أن الجهل هو "مفتاح كل السلبيات في المجتمع، وهو المسئول الأول عن انتشار التطرف و الإرهاب "، مضيفًا "نحتاج إلى بناء ثقافي ومعرفي يعود بنا إلى سابق عهدنا في التقدم الثقافي والمعرفي".

وتابع: "إننا - كعلماء ومثقفين- تحتم علينا حالة المواجهة الشاملة لقوات الجيش والشرطة للإرهاب، وإعلان مواجهة فكرية شاملة لتوضيح خطورة الإرهاب للمواطن البسيط، وتوضيح الصورة له بأن الإرهاب يخرب الدول والاقتصادية".

وأوضح أن " الإرهاب يؤثر سلبًا على الاقتصاد، ولا بد لنا من أن نخاطب الناس بلغة المصالح التي يفهمونها لتوضيح خطورة الإرهاب وتأثيره على حياة المواطن البسيط اليومية"، مضيفًا أن دعم رجال الشرطة والجيش في حربهم ضد الإرهاب هو واجب وطني، فكل التنظيمات الدينية التي تمت خارج إطار القانون هي خطر على الدين والدولة، ووجب علينا محاربتها وكشفها وفضحها.

يرأس المؤتمر الدكتور صديق عفيفى، مقرر لجنة علوم الإدارة ب المجلس الأعلى للثقافة ، ويناقش المؤتمر ملف الإدارة المجتمعية لمكافحة الإرهاب ، خاصة في قطاعات التعليم والإعلام والدعوة والثقافة، ويهدف المؤتمر إلى الخروج بمنهجية جديدة لمواجهة التطرف و الإرهاب ، تعتمد على مداخل معرفية ونفسية واجتماعية وإبداعية، مع توزيع واضح للأدوار وآليات للمتابعة وقياس النتائج وتطوير الأداء.

اقرأ ايضا:

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]