رئيس الوزراء يلتقي وزير الاقتصاد الأذربيجاني.. ويؤكد: هناك فرصة كبير لتحقيق الشراكة في مختلف المجالات

21-2-2018 | 16:49

المهندس شريف إسماعيل يلتقي شاهين مصطفى وزير الاقتصاد الأذربيجاني

 

كريم حسن

التقى المهندس شريف إسماعيل، رئيس مجلس الوزراء، اليوم الأربعاء، شاهين مصطفى، وزير الاقتصاد الأذربيجاني ، بحضور وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي ، على هامش زيارته للقاهرة وترأسه وفد بلاده في اجتماعات اللجنة المصرية الأذربيجانية المشتركة في دورتها الرابعة.


وفي بداية اللقاء، رحب رئيس الوزراء ، ب وزير الاقتصاد الأذربيجاني  والوفد المرافق له، مشيداً بمستوى العلاقات السياسية المتميزة بين البلدين، معرباً عن تطلعه العمل على دعم وتعزيز العلاقات الثنائية بينهما في مختلف المجالات وخاصة في المجال الاقتصادي، موجهاً الدعوة لرئيس وزراء أذربيجان لزيارة مصر خلال الفترة القادمة، لتبادل الرؤى حول دفع مستوى العلاقات بين البلدين لمجال أرحب.

وأكد على انعقاد اللجنة المصرية الأذربيجانية المشتركة، إنما تأتي كفرصة لتحقيق شراكة وتكامل في مختلف المجالات، وخاصة التي تمتلك فيها البلدين ميزات تنافسية ومن بينها الاستثمار في قطاعات البترول والبتر وكيماويات ومواد البناء والمنتجات الغذائية، مشدداً على أن اللجنة المشتركة يجب أن تضع إطارا مناسباً لدفع العلاقات يكون قابل للتنفيذ وأن تعمل على متابعة ما تم التوصل إليه من نتائج.

ومن ناحية أخرى، أشار رئيس الوزراء ، إلى أهمية التوصل إلى حلول مناسبة للتغلب على مشاكل النقل البحري التي تحد من التوسع في التبادل التجاري بين البلدين.

وفيما يتعلق بالتعاون في المجال السياحي، أشار رئيس الوزراء ، إلى أن اللجنة المشتركة يجب أن تتناول مسألة استئناف الطيران المباشر بين أذربيجان والمقاصد السياحية في مصر.

واستعرض رئيس الوزراء خلال اللقاء ما تم إنجازه من خطوات وإجراءات سواء على المستوى السياسي أو الاقتصادي، بما ساهم في توفير مناخ جاذب للاستثمارات في العديد من القطاعات، وفي هذا الصدد، أشار رئيس الوزراء ، إلى ما تحقق من نتائج ومؤشرات اقتصادية إيجابية مؤخراً سواء ما يتعلق بانخفاض عجز الموازنة ومعدلات البطالة، فضلاً عن ما يتعلق بزيادة حجم الاستثمارات وتحقيق معدلات نمو مرتفعة رغم كل التحديات.

واستعرض رئيس الوزراء ، عدد من الفرص الاستثمارية المتاحة، والتي يمكن للجانب الأذريبجاني الدخول فيها، مقترحاً عقد لقاء مشترك بين رجال الأعمال من الطرفين لمناقشة سبل زيادة معدلات التبادل التجاري وتعظيم الاستفادة من الفرص الاستثمارية في الجانبين، فضلاً عن إقامة معارض متبادلة في كل من مصر أذربيجان للتعريف بمنتجات البلدين.

وحول ما يتعلق بملف القضاء على الإرهاب بكافة صوره وأشكاله، وأشار رئيس الوزراء ، إلى أن مصر تخوض حرباً شاملة للتخلص من شرور هذه الظاهرة التي لا دين لها ولا دولة، مشيراً إلى أن المجتمع الدولي يجب أن يتكاتف لمواجهة هذه الظاهرة والعمل على تجفيف منابع التمويل وصولاً للقضاء عليها بشكل نهائي.

من جانبه، أكد وزير الاقتصاد الأذربيجاني  حرص بلاده على دعم وتعزيز العلاقات الثئانية بين البلدين في مختلف المجالات والدفع بها لمستويات أعلى، مشيداً بالخطوات والإجراءات التي اتخذتها الدولة المصرية والتي ساهمت في تحقيق المزيد من الاستقرار السياسي والاقتصادي، فضلاً عن إتاحة مناخ جيد لزيادة الاستثمارات، مشدداً على دعم بلاده الكامل لكافة الجهود التي تقوم بها مصر في مواجهة خطر الإرهاب والقضاء عليه، مستنكراً ربط الدين الإسلامي بالأفعال والأفكار المتطرفة للإرهاب.

وتناول وزير الاقتصاد عدد من مجالات التعاون المشتركة، مشيراً إلى ما يتعلق بسبل زيادة حجم التبادل التجاري بين البلدين، وكذا التعاون والتنسيق في مجالات البترول والغاز والسياحة والثقافة والزراعة والصحة والدواء والتعليم العالي بما في ذلك التبادل الطلابي والتعاون بين الجامعات.

[x]