وزيرة الهجرة تبحث مع محافظ البنك المركزي تعميم شهادة ‏‏"أمان" للمصريين بالخارج

21-2-2018 | 16:04

السفيرة نبيلة مكرم

 

محمد خيرالله

صرحت السفيرة نبيلة مكرم وزيرة الدولة للهجرة وشئون ‏المصريين بالخارج، بأنه جار التنسيق مع طارق عامر ‏ محافظ البنك المركزي لبحث إمكان تعميم شهادة "أمان" التي ‏أعلن عنها الرئيس عبد الفتاح السيسي، والخاصة بالتأمين على ‏العمالة المؤقتة والموسمية ومحدودي الدخل، حتى تشمل ‏المصريين بالخارج، وكذلك بحث آليات تنفيذها خلال الفترة المقبلة. ‏


وأعربت وزيرة الهجرة عن خالص شكرها ل محافظ البنك المركزي ، لاستجابته السريعة وبدء "دراسة ‏إمكان"، لتعميم شهادة "أمان" لتشمل المصريين بالخارج، ‏مضيفة أن هذه الشهادة تأتي من منطلق الاهتمام ‏بالطبقات ‏المهمشة والعمالة الحرة.‏

وأكدت "مكرم" سعي الوزارة للعمل على أي من المشروعات ‏والقرارات التي تخدم مصالح المصريين في الخارج وتحقق ‏رغباتهم وتلبي احتياجاتهم المختلفة، فضلا عن محاولة تنفيذ ‏كافة الأفكار التي تضمن الحقوق القانونية للمصري بالخارج. ‏

وتتراوح شهادة "أمان" الادخارية بين 500 و٢٥٠٠ ‏جنيه، تُسدد مرة واحدة وتُستحق قيمتها في حالات الوفاة ‏الطبيعية، أو على أثر حادث، بمقدار يتراوح بين ٥٠ ألفًا و٢٥٠ ألف ‏جنيه، أو بمنح معاش شهري لمدة من ٥ إلى١٠ سنوات، ‏بمقدار يتراوح بين ١٠٠٠ و٣٠٠٠ جنيه‎، كما أن أجل الشهادة 3 سنوات ويتم تجديدها تلقائيًا، كما يحق ‏للعميل استرداد قيمتها بعد إصدارها بفترة محددة، ولكن تسقط ‏عنه مزايا الشهادة المتمثلة في مبلغ التأمين‎.‎

ويستفيد المواطن بخدمة التأمين من وقت ‏شراء الشهادة، أي أنه في حال الإصابة أو الموت بعد شراء الشهادة ‏مباشرة يستطيع الحصول على التأمين، سواء صاحب الشهادة ‏في حالة الإصابة أو الورثة في حالة الوفاة‎، كما تتيح للعميل الاختيار بين الحصول على راتب شهري أو ‏قيمة التأمين حسب رغبة العميل بعد الإصابة أو الورثة في ‏حالة الوفاة.‏

مادة إعلانية

[x]