وزير الري خلال احتفالية "ومازال النيل يجري": لا بد من استخدام المياه بميزان حساس | صور

19-2-2018 | 17:26

الدكتور محمد عبد العاطي وزير الموارد المائية والري

 

أحمد سمير - تصوير: محمود مدح النبي

قال الدكتور محمد عبد العاطي وزير الموارد المائية والري، إن وزارة الكهرباء استطاعت تصدير ثقافة الترشيد، عندما تمكنت من ترشيد 2000 ميجاوات من الكهرباء، تعادل مقدار ما يتم توليده من السد العالي، مؤكدًا أن ترشيد استهلاك المياه ، "أولى" بل ومن أهم الأولويات، وهو ليس "بدعة"، بل تطبقه كافة الدول العربية والأوروبية.


جاء ذلك خلال احتفالية "وما زال النيل يجري"؛ لتكريم 520 طالبًا من طلبة المدارس على مستوى الجمهورية، بالتعاون مع وزارة التعليم، لافتا إلى أن الوعي العام عن الترشيد يؤتي ثمارا عظيمة، وهذا ماحدث في ترشيد استهلاك الكهرباء.

وأشار وزير الري ، إلى أن 95 % من مساحة مصر صحراء، ويعيش المواطنين على ٥٪، لتوافر المياه في هذه المناطق، لافتا إلى أن 97% من مواردنا المائية، تأتي من خارج الحدود، وهو ما يحتم ضرورة ترشيد استهلاك المياه ، والاهتمام بنشر ثقافة الوعى المائى.

وأكد الدكتور محمد عبدالعاطي، خلال فعاليات الاحتفالية، أنه يحب علينا أثناء استعمال المياه ألا ننسى أن 95%‏ من مساحة بلادنا صحراء، وهو ما يتبعه وجوب التعامل مع كل نقطة مياه بحذر وبحساب ومن خلال ميزان حساس.

يذكر أن الدكتور محمد عبد العاطي وزير الموارد المائية والري، والدكتور طارق شوقي وزير التعليم قد افتتحا احتفالية تكريم الطلاب الفائزين في مسابقة "وما زال النيل يجري".

وكانت وزارتا الري والتعليم قد أطلقت فعاليات المسابقة للتوعية بقضايا المياه، من خلال الأعمال الفنية والأدبية.


.


.

اقرأ ايضا:

الأكثر قراءة