رئيس نادي القضاة لـ"بوابة الأهرام": بيان "القضاء الأعلى" رهن البحث.. وسنرد عليه بكل تأكيد

18-2-2018 | 17:44

المستشار محمد عبدالمحسن

 

شريف أبو الفضل ـ مصطفى زكي

قال رئيس نادي قضاة مصر ، المستشار محمد عبدالمحسن ، إن النادي "سيكون له بالتأكيد رد" على البيان الصادر من مجلس القضاء الأعلى ، بشأن رفضه تصرف النادي بإرسال خطاب إلى مجلس النواب، يعترض فيه على تعديل تشريعي يتعلق بصندوق الرعاية الصحية والاجتماعية.

وأضاف "عبدالمحسن" في تصريحاته لـ"بوابة الأهرام"، أن النادي سيدعو مجلس إدارته لاجتماع عاجل، موضحًا أن بيان مجلس القضاء الأعلى رهن البحث.

وأشار "عبدالمحسن" إلى أن البيان لم يصل النادي، ولم يعرف به إلا من خلال وسائل الإعلام.

واعترض مجلس القضاء الأعلى ، برئاسة المستشار مجدي أبو العلا، على الخطاب الذي أصدره نادي القضاة، موجها للدكتور على عبدالعال، رئيس مجلس النواب، فيما تضمنه من اعتراض النادى على تعديلات قانون الإجراءات الجنائية، الخاصة بتوجيه نصف الكفالات التي يقضى بها القضاة، وأعضاء النيابة العامة، لدعم صندوق الرعاية الصحية والاجتماعية.

وأكد "القضاء الأعلى" في بيان له، أنه لا يجوز لأي جهة مهما كانت التصدي لهذه المسائل، مضيفا أن المجلس الأعلى هو المختص وحده دون غيره بتولي شئون القضاة، والمتحدث عنهم، إعمالا للفقرة الثانية من المادة 77 مكرر من قانون السلطة القضائية.

وتابع المجلس في بيانه: "بصرف النظر عن رأينا في المشروع، والذي سنبديه حين عرضه علينا وفقا للدستور، فإننا ننبه إلى أن مجلس القضاء هو المختص وحده دون غيره بتولي شئون القضاة". 

وتابع " ليكن معلومًا للكافة، أنه لا تهاون في مثل هذه الأمور، ويجب الالتزام بما قرره ونص عليه القانون، وما وضعه مجلس القضاء الأعلى من قواعد في هذا الصدد".

وكان نادي القضاة، برئاسة المستشار محمد عبدالمحسن ، أرسل خطابا إلى الدكتور على عبدالعال، رئيس مجلس النواب، أبدى فيه اعتراض النادى على التعديلات المقترحة بشأن توجيه نصف الكفالات التي يقضى بها من القضاة وأعضاء النيابة العامة لصالح دعم صندوق الرعاية الصحية والاجتماعية للقضاة.

[x]