قصور ثقافة سيناء تثير أزمة بإعلام البرلمان.. والوزيرة تبرر بالأوضاع المالية

13-2-2018 | 20:09

قصور ثقافة

 

غادة أبوطالب

ناقشت لجنة الإعلام والثقافة عددًا من طلبات الإحاطة، بشأن إنشاء قصور ثقافة بعدد من المدن والقرى، باجتماع اليوم، برئاسة النائب أسامة هيكل، وبحضور إيناس عبدالدايم، وزيرة الثقافة، التي حضرت لأول مرة لمقر البرلمان ، وشارك باجتماع اللجنة المستشار عمر مروان، وزير الدولة للشئون القانونية.

وطالب النائب محمد خليفة، عضو مجلس النواب، عن المحلة الكبرى، بضرورة رفع المستوى الثقافي للنشء والشباب والقضاء على الإرهاب، متساءلا بطلب الإحاطة الذي عرض باجتماع اللجنة اليوم، عن عدم البدء في تطوير قصر ثقافة المحلة الكبرى، على الرغم من تخصيص المبالغ المالية له، وإسناده لجهاز المشروعات الوطنية

وهنا ردت عبدالدايم: قصر ثقافة المحلة يحتاج مبالغ ضخمة، والتوقف في تطويره بأمر من وزارة التخطيط بعدم إدراج مبالغ إضافية للتطوير، وأضافت، كانت هناك سلبيات علي مدار السنوات الماضية بنحاول نحلها، مؤكدة، أن سيتم فورا تشكيل لجنة لعمل مقايسة للمركز، وبدء التنفيذ فورًا.

وقالت إيناس عبدالدايم، وزيرة الثقافة، إن الوزارة ستتحرك في فكرة وجود معرض للكتاب بكافة المحافظات، أسوة بالمعرض الذي يقام بأرض المعارض بالقاهرة، وهو ما أيده النائب أسامة هيكل، جاء ذلك ردًا على طلب إحاطة النائب محمود عبدالسلام، عضو مجلس النواب، والذي تساءل خلاله عن عدم إنشاء فرع للهيئة المصرية العامة للكتاب بمحافظة قنا، وتابعت عبدالدايم في حالة تخصيص منفذ بيع داخل جامعة جنوب الوادي، نرحب بذلك، وسنتبدئ بالتنفيذ فورا، والوزارة مسئولة عن تجهيز المقر.

من جانبه، طالب مقدم طلب الإحاطة، بإرسال خطاب رسمي للمحافظ، أن الوزارة بصدد إنشاء منفذ بيع بجامعة جنوب الوادي، وضرورة تخصيص مكان، وهو ما ردت عليه الوزيرة قائلة "حاضر يا فندم".

ونبه أسامة هيكل، رئيس لجنة الثقافة والإعلام والآثار بمجلس النواب، إلى أهمية دور الثقافة في مواجهة الأفكار المتطرفة ومكافحة الإرهاب، وقال: إن "قوات الجيش والشرطة تقوم بدورها في مكافحة الإرهاب في سيناء حاليا، ولكن دور الثقافة أهم في مقاومة الأفكار المتطرفة والإرهابية الخبيثة، وإن الأوضاع ستتبدل إلى الأفضل بعد الانتهاء من العمليات العسكرية".

وأكد هيكل، أن أعضاء اللجنة على استعداد لزيارة سيناء بعد انتهاء العمليات العسكرية، مشيرا إلى دعم اللجنة ومجلس النواب اللامحدود لأهل سيناء.

ورحبت وزيرة الثقافة، بدعوة زيارة سيناء، بعد انتهاء العمليات العسكرية ضد الإرهاب، وقالت: "كلنا سنكون موجودين، وسنزور الحسنة، ونرحب بالدعوة لزيارة سيناء، ونعمل من أجل التغلب على المشكلات المالية بالوزارة لتفعيل دور قصور الثقافة بالمحافظات، ولاسيما شمال سيناء".

وقال عضو لجنة الثقافة والإعلام والآثار بمجلس النواب، يوسف القعيد، إلي أن المشكلات الأمنية كانت تحول دون تفعيل الدور الثقافي في سيناء طوال السنوات الثلاث الماضية، مما تسبب في تعثر العمل الثقافي هناك، بينما أكد رئيس اللجنة، النائب أسامة هيكل؛ أن الأوضاع في سيناء ستكون أفضل بعد انتهاء العمليات العسكرية، وسنلبي دعوة النائب جازي سعد، لزيارة الحسنة وشمال سيناء.

واستنكر النائب جازي سعد، من غياب الفعاليات الثقافية بقصور الثقافة في بئر العبد والعريش، مؤكدا أهمية عقد ندوات تثقيفية لشباب سيناء، وضرورة إصدار كتاب يجمع بطولات مجاهدي سيناء ويخلد دورهم، لإلقاء الضوء على دور قبائل ومجاهدي سيناء الوطني، والذي سبق أن أفشل مخططات الاحتلال الإسرائيلي في تدويل قضية سيناء في "مؤتمر الحسنة"، والذي تمسك بمصرية سيناء.. منوها بدور الدولة المهم في سيناء، وبتخصيص مجلس الوزراء لمساحة ألف متر في الحسنة لإنشاء قصر ثقافة.

من جانبه، أشار رئيس الهيئة العامة لقصور الثقافة، أحمد عواض، إلى أن الوزارة مهتمة بتمثيل شعراء سيناء في مؤتمرات الشعر النبطي، وتسعي لجمع تاريخ وبطولات مجاهدي سيناء في كتاب.

مادة إعلانية

[x]