عبد المحسن سلامة: دعوات مقاطعة الانتخابات الرئاسية مرفوضة وتتعارض مع مبادىء الديمقراطية

8-2-2018 | 15:32

عبدالمحسن سلامة

 

محمد علي

أكد عبدالمحسن سلامة نقيب الصحفيين، ضرورة المشاركة الفعالة فى الانتخابات الرئاسية من أجل نجاح التجربة الديمقراطية الوليدة التى تشهدها مصر فى أعقاب ثورة 30 يونيو واستكمال ما تحقق من إنجازات فى مجال الحريات العامة وحرية الصحافة والإعلام فى تلك المرحلة الحاسمة من تاريخ مصر.

وقال نقيب الصحفيين في بيان اليوم الخميس، إن الدعوات للمقاطعة السلبية هى دعوات مرفوضة وبائسة وتتعارض مع كل المبادئ الديمقراطية وتأتى فى إطار مصادرة حق الأغلبية فى ممارسة حقها المشروع فى المشاركة السياسية الفعالة فى الانتخابات الرئاسية المقبلة فى مارس القادم.

وأضاف أنه من المهم إدراك حجم المخاطر التى تهدد كيان الدولة المصرية فى هذا التوقيت، والتأكيد أن المشاركة هى رسالة قوية لكل من يتربص بالدولة المصرية من الداخل والخارج ويسعى إلى إشعال الفوضى والفتنة فى وقت شديد الحساسية تمر به كافة دول المنطقة بلا استثناء.

وأكد أن الاغلبية الكاسحة من المواطنين تدرك ابعاد تلك المخططات ومن يقف ورائها من اعداء الخارج والداخل، ولن تتخلى تلك الأغلبية عن دورها الوطنى فى مساندة مسار الإصلاح السياسى من خلال المشاركة بفعالية فى الانتخابات الرئاسية، ودعم الدور الوطنى العظيم الذى تقوم به القوات المسلحة والشرطة فى دحر الإرهاب الأسود ومواجهته بكافة السبل.

واختمم نقيب الصحفيين بيانه قائلا : إنه من منطلق واجبنا الوطنى والمهنى لا بد من التأكيد على أهمية المشاركة الفعالة فى الانتخابات الرئاسية المقبلة بل والقيام بكل ما يلزم من جهد فى توعية المواطنين بأهمية تلك الانتخابات والتى تأتى فى مرحلة مفصلية مهمة من تاريخ مصر والمنطقة والتى سوف تكون نتيجتها بمثابة رسالة لاستكمال مسيرة الإنجازات الحقيقية التى شهدتها مصر فى مختلف ربوعها خلال السنوات الأربع الماضية وتفويت الفرصة على من يسعون لخلخلة الأمن والاستقرار فى مصرنا الحبيبة".