مثقفون: "قصيدة الرفض" لجابر عصفور رصد القيم الأساسية في شعر أمل دنقل

6-2-2018 | 18:01

جابر عصفور

 

منة الله الأبيض

أقيمت اليوم الثلاثاء، ندوة "قصيدة الرفض.. قراءة في شعر أمل دنقل"، وهو عنوان كتاب صادر حديثًا عن دار "بتانة" للنشر للدكتور جابر عصفور الذي شارك في الندوة، كما شارك الدكتور حسين حمودة، وأدار الندوة الدكتور حسام نايل.

في تقديمه، قال الدكتور حسين حمودة إن كتاب "قصيدة الرفض.. قراءة في شعر أمل دنقل" تناول العديد من القضايا المهمة في قراءة شعر أمل دنقل "التي تدعونا للتفكير فيها"، مشيرًا إلى أن الكتاب "اتسم بالتماسك من بدايته إلى نهايته وظهر كأنه بنيان واحد، وهناك شيء آخر يؤكد التماسك في الكتاب يشير إلى عنصر الجمال والعمق في شعر أمل دنقل".

وأضاف حمودة أن "المنطلقات التي انطلق منها الدكتور جابر عصفور في الكتاب، يمكن الإشارة معها إلى مجموعة من الملامح منها (المراوحة) التي رصدت القيم الأساسية في شعر أمل دنقل، وأيضًا هناك تجربة الموت والتنويع عليها، بالاضافة إلى الكابوسية التي تظهر في رؤية شعر أمل دنقل، بالاضافة الى رمزية القمر".

وتابع: "الكتاب يفيض عن الحدود الضيقة لتترامى أبعاده في سياقات ثقافية متعددة، كما أن الكتاب ربط تجربة دنقل الإبداعية الفردية والقوانين التي حكمت الشعر من ناحية أخرى، وتعددت به مداخل التحليل في تناول شعر أمل دنقل"، مؤكدًا أهمية الكتاب "حيث يمثل مشروعًا نقديًا كبيرًا في شعر أمل دنقل".

وأشار حمودة إلى أن الكتاب "يطرح العديد من القضايا التي يمكن تأملها أو الاتفاق أو الاختلاف معها، حيث أن أمل دنقل كان يحرص في شعره على مراعاة الجمهور"، موضحًا أن دنقل عاش في العديد من المدن المصرية "وهذا تسبب في عدم تشكيل (وعي مديني) خاص به، حتى أن القيم التي تمسك بها الشاعر في أعماله هي قيم ريفية مثل العرض والشرف وغيرها من القيم التي يغلب عليها الطابع المدني".

وقال الدكتور جابر عصفور إن أمل دنقل "أتى من قنا، ولكني أراه شاعرًا مدنيًا بكل معنى الكلمة، لأنه يعي مفهموم الوطن والتعددية العرقية والثقافية في المدينة، كما أنه كان على وعي كامل بالقومية، والإسكندرية ساهمت في جعل دنقل شاعرًا مدينيًا، فالإسكندرية قديمًا كان فيها جنسيات متعددة وكتاب أجانب من اليونان وإيطاليا، كلها أسباب شكلت وعي أمل دنقل وجعلت منه شاعرًا مدينيًا يغلب عليه الطابع المدني مع استمرار وجود بعض الرواسب المتأصلة بداخله نتيجة نشأته الريفية".

وأضاف عصفور أن أمل دنقل "لديه وعي مديني خاص بمفهوم المدينة في العالم الثالث، حيث إن مدينة العالم الأول تختلف كثيرًا عن مدينة العالم الثالث المحكومة بالسلطة القمعية المتسلطة على مواطنيها".

وأشار إلى أن الوعي "المديني" هو "السمة الأساسية التي شكلت شعر أمل دنقل وليست السمات الريفية هي الغالبة في شعر دنقل كما يعتقد البعض".

وأشاد نبيل عبد الفتاح، أستاذ العلوم السياسية، بالكتاب، مشيرًا إلى أنه "يشكل ملامح من علامات النقد التطبيقي الذي يتميز به عصفور، كما أنه يعيد المشهد النقدي لشاعر اسمه أمل دنقل، وكشف لنا العديد من ملامح شعره".

وأضاف عبد الفتاح أن الكتاب "عودة للنقد التحليلي للإنتاج الشعري، ويعيد المشهد النقدي في الكتابة النقدية والمنهجية عن الشعر المصري الحديث والقديم"، موضحًا أنه يشكل "منهجًا علميًا في سيسيولوجية الأدب".


.


.

اقرأ ايضا:

الأكثر قراءة