رئيس قطاع الفنون التشكيلية يكرم النحات محمود شكري في الذكرى الثالثة‎ لرحيله

6-2-2018 | 11:34

النحات محمود شكري

 

مصطفى طاهر

يفتتح د.خالد سرور رئيس قطاع الفنون التشكيلية، معرضاً استعادياً للنحات المصري الراحل، الدكتور "محمود شكري"، غدا الأربعاء 7 فبراير، في تمام الساعة السابعة مساءً، بمركز الجزيرة للفنون بالزمالك.


وقال رئيس قطاع الفنون التشكيلية في كلمته بمناسبة المعرض: يُمثل الفنان الراحل "محمود شكري" نموذجا نادرا لروح عشقت التميز، فما خاض طريقا إلا أبدع ونجح، استطاع أن يترك بصمته في أكثر من مجال، سواء عبر إسهاماته الفنية التي تنوعت بين أعمال نحتية وجدارية، أو تصميم الميداليات والنياشين التذكارية، أو في مشواره الأكاديمي كمدرس بكلية الفنون التطبيقية، وحتى تولى عمادتها، أو في المجال الرياضي كأحد أبطال رياضة رفع الأثقال وعضو اتحادها، هذا التنوع هو عنوان مشرف لهذه الشخصية النبيلة المخلصة في عملها، المنفتحة والمحبة للحياة، فلم يجد الموت سبيلاً إلا خطفه في لحظة نأسى لها حتى الآن.

وأضاف "سرور": يأتي معرض الفنان الراحل ا.د.محمود شكري مواكباً لذكرى رحيله التي ألمتنا ومُحبيه، ها هي ذكراه الثالثة تاتي، ولا نملك سوى أن نرسل له باقات حبنا وتقديرنا لفنان كبير، قدم الكثير للحركة التشكيلية المصرية، بجانب نبوغه الرياضي، وفي الاثنين كان نجماً وعلامة مضيئة.

الجدير بالذكر أن الفنان محمود شكري وزوجته، توفيا في 23 فبراير2015م، في حادث أليم، وشكري من مواليد الشرقية في الأول من مايو 1947م، حصل على بكالوريوس كلية الفنون التطبيقية - جامعة حلوان 1969م تخصص في النحت، ونال درجة الدكتوراه في فلسفة النحت من كلية الفنون التطبيقية 1982، وتدرج في المناصب والدرجات العلمية حتي عين عميدا لكلية الفنون التطبيقية، وكان عضواً بالعديد من الجمعيات الفنية وبالمجالس المتخصصة، أقام أكثر من 15 معرضاً خاصاً، وعشرات المشاركات بمعارض جماعية محلية ودولية وقام بالكثير من الزيارات الفنية بالخارج، كما يُعد من أبرز مصممي الميداليات، وأشهرها أوسكار مهرجان الإذاعة والتليفزيون عام 1995، ونال جوائز وتكريمات طوال مشواره الفني من بينها جائزة التحكيم بينالي الإسكندرية لدول البحر المتوسط 1994، الجائزة الأولى (نحت) معرض نيبال الدولي نيبال 1997، الجائزة الأولى نصب تذكاري لشهداء الطائرة الفرنسية بشرم الشيخ.جنوب سيناء 2004، وتقتني أعماله عددا من الجهات والمتاحف بمصر والخارج مثل متحف الفن المصري الحديث، متحف جابروفو ـ بلغاريا, متحف تيتو ـ بلجراد ـ صربيا.

ومن المقرر أن تستمر فعاليات المعرض حتى 28 فبراير الجاري.


.

اقرأ ايضا:

مادة إعلانية