ماتفيينكو: الوكالة العالمية لمكافحة المنشطات واللجنة الأوليمبية الدولية يتاجران بالرياضة الدولية

4-2-2018 | 19:01

فالنتينا ماتفيينكو

 

أعلنت رئيسة مجلس الاتحاد الروسي ، فالنتينا ماتفيينكو ، اليوم الأحد، أن الوكالة العالمية لمكافحة المنشطات واللجنة الأوليمبية الدولية يتاجران بالرياضة الدولية والحركة الأوليمبية، وأن روسيا ستناقش هذه المشكلة على المستوى البرلماني الدولي.


وقالت للصحفيين: "هناك مشكلة أخرى، في رأيي، أنهم ( الوكالة العالمية لمكافحة المنشطات واللجنة الأوليمبية الدولية) حولوا الرياضة الدولية والحركة الأوليمبية إلى عمل تجاري، واضعين أولوياتهم للحصول على الأموال، وليس الرياضيين". متسائلة: هل هذا الفعل صحيح؟.

ووفقا لها فإن هذه الأفعال تتنافى مع الميثاق الأوليمبي، حسبما أفادت وكالة سبوتنيك على موقعها الرسمى.

ووعدت ماتفيينكو أنها سوف تناقش هذه المسألة مع رؤساء برلمانات الدول الأخرى، وعلى المستوى البرلماني الدولي.

وكانت محكمة التحكيم الرياضي قد أعلنت في وقت سابق من اليوم أنها ألغت قرار اللجنة الأوليمبية الدولية باستبعاد 28 رياضيا روسيا مدى الحياة من المشاركة في دورة الألعاب الأوليمبية، لانتهاك قواعد مكافحة المنشطات أثناء دورة الألعاب الأوليمبية، في سوتشي وإلغاء نتائجها.

كما قامت المحكمة بتلبية جزئية لطلبات استئناف 11 رياضياً روسيا ً آخر على قرار منعهم من المشاركة في الألعاب الأوليمبية مدى الحياة، وإلغاء نتائج الألعاب الأولمبية 2014 ، في سوتشي.

وفي أعقاب هذا القرار أعلنت اللجنة الأوليمبية الدولية، أن قرار محكمة التحكيم الرياضية لا يعني دعوة أي من الرياضيين الـ 28 الروس الذين تمت تبرئتهم إلى أوليمبياد 2018، معربة عن أنها شعرت بخيبة أمل بسبب عم اتخاذ محكمة التحكيم الرياضي بعين الاعتبار "حقيقة التلاعب المنهجي مع المنشطات" في قضايا 28 رياضيا روسيا .

وكانت اللجنة الأوليمبية الدولية قد اتهمت 43 رياضيا روسيا بانتهاك قواعد مكافحة المنشطات خلال أوليمبياد سوتشي.

يذكر أن الدورة المقبلة من الألعاب الأوليمبية الشتوية ستجري في مدينة بيونغ تشانغ الكورية الجنوبية، خلال الفترة من 9 إلى 25 فبراير 2018.
 

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]