عرب وعالم

اتهام مساعد رئيس كوريا الجنوبية الأسبق بالتورط في قضية رشاوى المخابرات

3-2-2018 | 15:49

الرئيس الأسبق الكوري الجنوبي لي ميونج باك

الألمانية

من المنتظر أن يُحال كيم بيك جون، الذي شغل منصب المساعد الأول للشئون الإدارية للرئيس الأسبق الكوري الجنوبي، لي ميونج باك، إلى المحاكمة الأسبوع القادم، طبقا لما ذكرته شبكة "كيه.بي.إس.وورلد" الإذاعية الكورية الجنوبية، اليوم السبت.

يذكر أن كيم محتجز منذ يوم 17 ديسمبر، وستنتهي فترة اعتقاله يوم الإثنين المقبل.

ووفقا لما ذكرته مصادر النيابة العامة اليوم السبت، من المنتظر أن يوجه مكتب النيابة لمنطقة وسط سول اتهاما رسميا ضد كيم يوم الإثنين ضمن قضية تسليم رشاوى شهرية من جهاز المخابرات إلى مكتب الرئاسة خلال فترة حكم الرئيس الأسبق لي ميونج باك.

ويواجه كيم اتهامات بتسلم أكثر من 400 مليون وون من هذه الأموال غير المشروعة من جهاز المخابرات عندما كان يعمل في المكتب الرئاسي.

ونفى كيم هذه الاتهامات حتى اعتقاله الشهر الماضي، حيث قال إنه لم يأخذ أي أموال من جهاز المخابرات، لكنه اعترف خلال التحقيقات بإجراء معاملات مالية مع وكالة المخابرات خلال فترة عمله.

يشار إلى أن قضايا فساد قد هزت كوريا الجنوبية والتي شملت الرئيسة السابقة باك كون هية وصديقتها المقربة تشوي سون - سيل .

كما صدر حكم بالسجن لعامين الشهر الماضي بحق وزيرة الثقافة الكورية الجنوبية السابقة، تشو يون سون.

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة