رئيسة اليونيسف: التعليم يعطي الأطفال الأكثر فقرا فرصا لمستقبل أفضل

2-2-2018 | 10:15

هنرييتا فور

 

الألمانية

طالبت الرئيسة الجديدة ل منظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسف)، هنرييتا فور، المجتمع الدولي ببذل جهود أكبر لمنح الأطفال الأكثر فقرًا فرصًا لمستقبل أفضل، وذلك في ظل وجود نحو 260 مليون طفل على مستوى العالم لا يذهبون إلى المدارس.

وقالت "فور"، في تصريحات لوكالة الأنباء الألمانية (د. ب. أ)، بمناسبة قمة التعليم، التي تنعقد اليوم الجمعة في السنغال: "التعليم يعطي الأطفال وآباءهم أملا حتى في أحلك الأوقات".

وذكرت أن التعليم أفضل فرصة لضمان مستقبل أفضل، وقالت: "لكن الدعم الدولي للتعليم لا يزال دون المستوى على نحو ينذر بالخطر".

تجدر الإشارة إلى أن "الشراكة العالمية للتعليم" تعقد مؤتمرا للمانحين في داكار تحت رئاسة الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، ونظيره السنغالي، ماكي سال، لجمع مزيد من أموال الدعم للتعليم في الدول الأكثر فقرا.

وبحسب بيانات منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (يونسكو)، فإن هناك نحو ربع مليار طفل في سن المدرسة (من 6 إلى 17 عامًا) على مستوى العالم لا يذهبون إلى المدارس.

وقالت "فور": "هذه الأعداد تتعلق بحياة ومستقبل الأطفال والمراهقين.. حجم أزمة التعليم ضخم".

جدير بالذكر أن "الشراكة العالمية للتعليم"هي تحالف دولي مدعوم من البنك الدولي، يضم دولا مانحة ونامية وقطاعا خاصا اقتصاديا بهدف تعزيز التعليم المدرسي في الدول الفقيرة.

مادة إعلانية

[x]