براءة المذيعة دعاء صلاح من التهم المنسوبة إليها في قضية الـ"سنجل ماذر"

28-1-2018 | 17:08

الإعلامية دعاء صلاح

 

فاطمة شعراوى

 قضت محكمة جنح مستانف مصر الجديدة، برئاسة المستشار محمد عبدالسلام النفراوي، وعضوية المستشارين طارق الشافعي ومحمد حسن خليفة، ببراءة الإعلامية دعاء صلاح ، مقدمة برنامج " مع دودي " علي فضائية النهار، من جميع التهم المنسوبة إليها في القضية  الشهيرة إعلاميا بـ " سنجل ماذر "، وذلك ظهر اليوم، الأحد. 


‎وعلق أشرف عبدالعزيز، المحامي بالنقض، علي براءة موكلته دعاء صلاح ، بأنه يثق دائما في أحكام القضاء المصري، وفي توفيق الله.  

وكان أشرف عبدالعزيز، المحامي بالنقض، قد دافع عن الإعلامية دعاء صلاح ، وطالب خلال جلسة الاستئناف إلغاء حكم حبسها 3 سنوات، الذي صدر على خلفية تقديمها لحلقة ببرنامجها عن الـ"ماذر سنجل"، والذى ظهرت خلالها بملابس تظهرها كحامل، وقبول الاستئناف، والقضاء بعدم اختصاص المحكمة محليا بنظر الدعوى.

وطالب عبدالعزيز، المحكمة، القضاء ببراءة المتهمة من التهمة المنسوبة إليها، ورفض الدعوى المدنية تأسيسا من حيث الشكل لعدم اختصاص المحكمة محليا بنظر الدعوي، وإحالتها إلى النزهة الجزئية، حيث إن محل إقامة المتهمة هو النزهة، بالإضافة إلى مطالبته بعدم قبول الدعوى لرفعها من غير ذي كامل صفة.

كما طالب بالبراءة، ورفض الدعوى، من حيث الموضوع، لكيدية الاتهام وتلفيقه، وانتقاء أركان جريمة التحريض على الفسق، طبقا لما جاء بنص المادة الأولى من القانون رقم 10 لسنة 1961، بالإضافة إلى عدم توافر أركان الجريمة المنصوص عليها في المادة 269 مكرر من قانون العقوبات، وأيضًا لقيام العديد من البرامج بمناقشة موضوع "ال سنجل ماذر "، وكذلك عدم جواز قيام المدعي بالحق المدني باصطناع دليل لنفسه بنفسه، وتخلل المرافعة تأكيد أشرف عبدالعزيز، أن الاعلامي يطرح الفكرة للمناقشة، ولا يفرضها على المشاهد.

مادة إعلانية

[x]