أبرز الاعتداءات الإرهابية في أفغانستان خلال آخر شهرين

27-1-2018 | 14:45

.

 

أ ف ب

أسفر انفجار سيارة إسعاف مفخخة في وسط كابول ، اليوم السبت، عن سقوط عشرات القتلى في أحد أكثر الهجمات دموية في أفغانستان في الشهرين الأخيرين.

ونرصد أبرز الاعتداءات الإرهابية في أفغانستان خلال شهرين:

في 3 ديسمبر: ستة قتلى على الأقل في هجوم انتحاري استهدف تجمعا مؤيدا للرئيس أشرف غني، في جلال أباد (شرق).

22 ديسمبر: مقتل ستة شرطيين على الأقل عندما فجر انتحاري من حركة طالبان عربة عسكرية داخل مديرية في ولاية قندهار (جنوب).

25 ديسمبر: مقتل ستة مدنيين في هجوم انتحاري تبناه تنظيم داعش بالقرب من مكتب أجهزة الاستخبارات الأفغانية في كابول .

وراح من 28 : 42 قتيلا و84 جريحا في اعتداء انتحاري على مركز ثقافي شيعي في كابول تبناه تنظيم داعش ، واستهدف أيضا وكالة "صوت أفغانستان " المعادية له في المبنى نفسه.

كما راح 31 : 18 قتيلا على الأقل، و13 جريحا في اعتداء بدراجة نارية مفخخة خلال مراسم تشييع في ولاية ننغرهار (شرق)، وأكدت حركة طالبان على تويتر عدم تورطها.

في 4 يناير، فجر انتحاري من تنظيم داعش ، سترته على مقربة من شرطيين ومتظاهرين في كابول ما أدى إلى 13 قتيلا على الأقل كلهم من رجال الشرطة و25 جريحا.

وراح 20 : 20 قتيلا على الأقل من بينهم العديد من الأجانب بحسب حصيلة مثيرة للجدل في هجوم استمر نحو 12 ساعة، ونفذه ستة مقاتلين من طالبان مدججين بالسلاح اقتحموا فندق انتركونتيننتال في كابول ، حيث قُتل غالبية الضحايا بالرصاص والآخرون في حريق أضرمه المهاجمون.

ومن بين الأجانب أربعة أمريكان وسبعة أوكرانيين وفنزويليان يعملون لدى شركة "كام اير" الجوية وألماني من منظمة "شيلتر ناو" غير الحكومية وكازاخستاني كان يعمل مستشارا في شركة اتصالات.

كما راح 5 قتلى من بينهم أربعة موظفين من منظمة "أنقذوا الأطفال" غير الحكومية البريطانية في هجوم لتنظيم داعش على مقرها في جلال أباد (شرق البلاد)، واستمر الهجوم الذي نفذه ستة مسلحين بحسب السلطات المحلية أكثر من سبع ساعات.

وأعلنت المنظمة بعدها "تعليقا مؤقتا" لبرامجها في أفغانستان الذي تعتبر من بين أكثر الدول خطورة للعاملين الإنسانيين.

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]