اليوم.. تنصيب نجم كرة القدم السابق جورج ويا رئيسا لليبيريا

22-1-2018 | 09:39

جورج ويا رئيس ليبيريا

 

الألمانية

يتسلم نجم كرة القدم العالمي السابق جورج ويا اليوم الإثنين الرئاسة في ليبيريا ، في أول عملية انتقال ديمقراطي للسلطة بالبلاد منذ 73 عاما.


ويتم تنصيب "ويا "في مجمع "صمويل كانيون دوا الرياضي الذي يضم 35 ألف مقعد في العاصمة مونروفيا.

وأكد عشرات من كبار الشخصيات الإفريقية والأجنبية أنهم سوف يحضرون مراسم التنصيب، من بينهم رؤساء دول نيجيريا وغانا وجنوب إفريقيا وكوت ديفوار (ساحل العاج) وغينيا ، وفقا للمتحدث باسم الحكومة جارفيس ويزرسبون.

وقال ويزرسبون إنه من المتوقع أن ترسل الولايات المتحدة والأمم المتحدة وفرنسا ومصر مبعوثين خاصين ، فيما يحضر المراسم وفد من الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا).

وفاز ويا في جولة إعادة جرت الشهر الماضي أمام منافسه في الانتخابات الرئاسية جوزيف بواكاي الذي كان نائبا للرئيسة السابقة إليلين جونسون سيرليف. وحصل ويا على 5ر61% من أصوات الناخبين.

وكان آخر انتقال ديمقراطي للسلطة بين رئيسين منتخبين في ليبيريا قد تم في عام 1944 ، عندما حل الرئيس الأسبق ويليام توبمان محل سلفه إدوين باركلي.

وسوف يتسلم ويا السلطة من سيرليف ،الحائزة على جائزة نوبل للسلام.

وينظر الكثيرون من الليبيريين إلى ويا 51عاما على أنه بطل وذلك نتيجة لقصته التي لا تصدق للانتقال من الفقر إلى الثراء. وولد "ويا" في حي فقير بالعاصمة مونروفيا ، ولكنه حقق الشهرة في كرة القدم العالمية.

وفي خطابه الأول منذ فوزه في الانتخابات، وعد "ويا" الأسبوع الماضي بمحو الفساد وتقوية الاقتصاد في الدولة التي يقطنها نحو 8ر4 مليون نسمة والواقعة غربي القارة الإفريقية.

يشار إلى أن ليبيريا واحدة من الدول الأكثر فقرا في العالم ، وتتعافى من حرب أهلية شرسة انتهت عام 2003 ومن أزمة فيروس الإيبولا الذي شهدته مؤخرا.

الأكثر قراءة