أحد مهندسي أنفاق قناة السويس: تعلمت أن الأمل موجود ونستطيع تنفيذ أي مشروع في أسرع وقت وبجودة عالية

19-1-2018 | 21:31

المهندس محمد هاني

 

وسام عبد العليم

قال المهندس محمد هاني، أحد مهندسي مشروع حفر أنفاق قناة السويس، إن أول يوم عمل له بالمشروع كان استكشافا للمنطقة وكيفية العمل بهذا المكان ومرور الآلات أسفل القناة، وتم عقد اجتماعات لبحث سبل الانتهاء من المشروع، مشيرًا إلى أن مرحلة تحسين التربة استغرقت عاما كاملا من العمل.


وأضاف أنه تم اختيار مكان النفق عقب دراسات كثيرة، حيث أن هذا المكان هو المكان المناسب للهدف المرجو من المشروع وهو ربط سيناء بالوادي، وتمت مرحلة تحسين التربة، لافتًا إلى أنه تم تدريبهم في ألمانيا بتوجيهات من الرئيس للعمل بأيدٍ مصرية في المشروعات القومية والتقليل من الاعتماد على الأيادي الأجنبية.

وكشف أنه هو من قاد ماكينة الحفر وهي تخرج من الاتجاه الآخر للحفر، مشيرًا إلى أن عمليات الحفر مرت دون تأثير على أية طرق أو المجرى الملاحي، معربًا عن سعادته عند خروج ماكينة الحفر بالاتجاه التاني ورأت النور وشعر بمدى الفخر والسعادة بالانجاز لهم وللبلد.

ولفت إلى أنه تم الانتهاء من المشروع في وقت قياسي، موضحًا أنه تعلم خلال عمله بالمشروع أن الأمل موجود ونستطيع أن ننفذ أي مشروع في أسرع وقت وبجودة عالية، وأننا لم نحفر نفقا بل قمنا بحفر حياة.

الأكثر قراءة