شاكر عبدالحميد: اختيار إيناس لـ"الثقافة" يؤكد تمكين المرأة.. وأوصيها برؤية شاملة

14-1-2018 | 15:19

الدكتورة إيناس عبدالدايم

 

منة الله الأبيض - مصطفى طاهر

قال وزير الثقافة الأسبق، د.شاكر عبدالحميد، إن اختيار الدكتورة إيناس عبدالدايم، لتولي حقيبة الثقافة، اليوم الأحد، خلفًا للكاتب حلمي النمنم، يُعد ترجمة لتوجه الدولة المصرية بتمكين المرأة، باعتبارها أول وزيرة ثقافة تتولى هذا المنصب مُنذ إنشاء الوزارة عام 1958م.

واعتبر "عبدالحميد" خلال حديثه لـ"بوابة الأهرام"، أن الدكتورة إيناس عبدالدايم، من الشخصيات المرموقة في أكاديمية الفنون، وقد عهد أداءها وهي عميدة لمعهد الكونسرفتوار، ونائبة لرئيس الأكاديمية، وكانت مثالا دائما للعمل الجاد والمثمر.

كانت التعديلات الوزارية في حكومة المهندس شريف إسماعيل، قد أعلنت مُنذ قليل، وأصبحت من خلالها د. إيناس عبد الدايم ، أول امرأة تتولى وزارة الثقافة منذ إنشائها في عام 1958م.

وأضاف د.شاكر: "كنت شاهدًا على تطور دار الأوبرا المصرية بشكل كبير على يديها، وأنا سعدت وشرفت باختيارها رئيسة للأوبرا، عندما كنت وزيرا، وكانت عند حسن الظن دوما، فأعادت النشاط فيها إلى سابق عهده وطورته، وكان ذلك علامة على الاستقرار، تجلى في امتلاء قاعات الأوبرا ومسارحها في كل يوم".

وأوصى وزير الثقافة الأسبق، الدكتورة إيناس، بالاهتمام بملف أكاديمية الفنون، والعمل على تطوير الوزارة، ووضع مقترح برؤية جديدة وشاملة.

اقرأ ايضا:

[x]