الآلاف يتظاهرون في باكستان بعد اغتصاب وقتل طفلة عمرها 8 أعوام

11-1-2018 | 15:30

تظاهر الآلاف من الباكستانيين بسبب قتل طفلة 8 أعوام

 

الألمانية

تظاهر الآلاف من الباكستانيين اليوم الخميس، للمطالبة بإحقاق العدالة لطفلة عمرها 8 أعوام اغتصبت وقتلت وألقي بجثتها في مقلب قمامة.


وشارك تلاميذ صغار السن وطلبة في المدارس والجامعات وناشطون في منظمات المجتمع المدني ومحامون في الاحتجاجات ضد الجريمة في مدينة "قصور" بإقليم البنجاب وسط باكستان.

وعثرت الشرطة على جثة الطفلة في مقلب قمامة في وسط المدينة، أمس الأول الثلاثاء، بعد أسبوع من خطفها، وفقا لقائد الشرطة المحلي ذو الفقار أحمد.

وقال ذو الفقار أحمد، إنه تبين من فحص الطب الشرعي أمس الأربعاء، أن الفتاة تعرضت للاغتصاب قبل خنقها حتى الموت منذ ستة أيام على الأقل.

واستمرت الاحتجاجات التي بدأت في المدينة أمس لليوم الثاني، فيما اقتحمت مجموعة غاضبة من الأشخاص مستشفى ومسكن خاص لعضو برلماني محلي ، حسبما أفاد مسؤول الشرطة افتخار أحمد.

ودعا الطلبة إلى إعدام الجاني خلال مسيرات انطلقت من مدينة كراتشي جنوبا إلى بيشاور في الشمال الغربي.

وقالت متظاهرة من الأمهات خلال احتجاجات في بيشاور لتليفزيون "دنيا": "نرغب في إعدام الجاني علنا حتى لا يجرؤ شخص آخر على ارتكاب مثل هذه الجريمة في المستقبل".

وأضاف افتخار أحمد أن العام الماضي، شهد نحو عشر جرائم مماثلة تعرض فيها أطفال للخطف والاغتصاب والقتل.

وأوضح أن فحص الحامض النووي (دي.إن.إيه) الذي أجري لأحدث الضحايا ومن سبقوها يدل على أن "سفاحا مخبولا" هو الذي وراء جميع هذه الجرائم تقريبا.

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]