نقل الموسيقار الكبير جمال سلامة للعناية المركزة

8-1-2018 | 22:58

الموسيقار جمال سلامة

 

فاطمة شعراوى

تم نقل الموسيقار الكبير، الدكتور جمال سلامة، للعناية المركزة بمستشفى القوات المسلحة بالمعادى اليوم، وذلك استعدادًا لإجراء جراحة بالقلب، وتركيب جهاز لضبط نبض القلب، بعد أن وصل النبض ٢٠؛ مما يمثل خطورة على حالته الصحية.

الموسيقار جمال سلامة، صاحب أهم الأعمال الوطنية والدينية، ومنها مصر اليوم في عيد المصريين، وبلدى لهاني شاكر، ومحمد ثروت، ومهما خدتنى المدن، ومحمد يارسول الله، ولا الله إلا الله، وقدم على مدى ٢٠ عامًا حفلات أكتوبر، وحصل على شهادات الدولة التقديرية، ووسام الشرف، ووضع الموسيقى لمجموعة من أهم الأفلام السينمائية، ومنها أريد حلا، وأفواه وأرانب، وحبيبى دائما، وأغنيات آلِ جانى بعد يومين، لسميرة سعيد، والله علي المستقبل، لفايزة أحمد، وغيرها من الأعمال المهمة.

ويرافقه فى المستشفى المايسترو حسن فكرى، الذى نقله إليها، وتواجد معه طوال اليوم، ويتابع حالته الفنان هانى شاكر، وأشرف زكى، والشئون المعنوية.

ويرافقه من عائلته ابنته سونيا، والإعلامية الكبيرة ميرفت سلامة، وفادية سلامة، وفاروق سلامة، وشريف سلامة، ومازن السماحى، وكابتن طيار شريف سلامة، وجيهان سلامة، والإعلامي محمد السماحي، ابن شقيقته، وجميعهم يتوجهون بالشكر لنقابة المهن الموسيقية لمتابعتها القوية، والمحترمة، تقديرا لعطائه لبلده.

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]