مدينة زويل: معامل "حلمي" حققت إنجازات في علاج السرطان

3-1-2018 | 13:29

مدينة زويل

 

محمود سعد

أكد الدكتور شريف صدقي، الرئيس التنفيذي ل مدينة زويل للعلوم والتكنولوجيا، أن افتتاح مبنى حلمي للعلوم الطبية كأول معهد للأبحاث الحديثة، دليل على سعي المدينة في إنجاز مراحل البناء والتشييد، موضحا أن المقر الجديد به 54 مبنى، أبرزهم مبنى حلمي الذي يحتوي على كل الوسائل التكنولوجية الحديثة والإمكانيات التي يحتاجها الطلاب.


وأضاف صدقي خلال كلمته اليوم الأربعاء، في افتتاح مدينة زويل للعلوم والتكنولوجيا مبنى حلمي للعلوم الطبية كأول معهد للأبحاث الحديثة، أن إطلاق اسم حلمي على معهد العلوم الطبية والأبحاث الحديثة، قرار من مجلس الأمناء يرأسه الدكتور أحمد زويل، منذ 5 سنوات، تقديرًا لدور رجل الصناعة الدكتور حسن عباس حلمي، الذي تبرع بمبلغ 352 مليون جنيه بتاريخ 3 يناير 2013.

وأشار المدير التنفيذي للمدينة، إلى أن المعهد يضم عدة مراكز في علوم وتكنولوجيا الطب والأمراض المنتشرة، من بينها مركز متخصص في مجال الصحة والجينيوم C، وآخر في مركز دراسات الشيخوخة والأمراض المصاحبة لها CAAD، ومركز التميز لأبحاث الخلايات الجذعية والطب المتجدد CESC.

وأوضح صدقي، أن السنوات السابقة استطاعت معامل حلمي النجاح في التوصل لعدد من الاكتشافات العلمية المهمة، خاصة في مجال الجينيوم وتحقيق إنجازات في علاج مرض السرطان بالتعرف على الجين الوراثي للمريض، وتسجيل الكثير من براءات اختراع ونشر العديد من البحوث العملية.

مادة إعلانية

[x]