عبد المنعم سعيد: "نافع" أفضل من تولى الأهرام.. ورفع قيمة أصولها بصورة لم تتكرر

1-1-2018 | 13:38

الدكتور عبد المنعم سعيد

 

دينا المراغي

قال عبد المنعم سعيد، رئيس مجلس إدارة مؤسسة الأهرام الأسبق، تعليقًا على وفاة الكاتب الكبير " إبراهيم نافع "، إنه كان من أفضل من تولي رئاسة مجلس إدارة مؤسسة الأهرام، فلقد وضع تقاليد التوسع في الاستثمارات الخاصة بالمؤسسة، وضاعف قيمة أصولها المادية بشكل لم يحدث قبله ولن يتكرر بعده، مشيرًا إلي قوة جريدة الأهرام في عهده، وتأثيرها  الغير مسبوق في الشارع المصري.


وأضاف سعيد، أن "نافع" له تاريخ اقتصادي عظيم، فقد كان محللا اقتصاديا متميزا، وكان له عدد كبير من الموضوعات التي خرجت للساحة العالمية في سلسلة قوية، وانطلقت للعالم، قائلًا" رحمه الله وتغمده بواسع رحمته".

ويقول سعيد، إن أقوى المواقف التي يتذكرها ل إبراهيم نافع ، موقفه الواضح من قانون 93 لعام 1995، قائلًا: كنت رفيقًا له في هذه الأزمة التي استمرت لعام كامل، وكادت تقضي على أي حرية للصحافة المصرية آنذاك، وتسببت في انعقاد الجمعية العمومية للصحفيين لعام كامل، وقد استغل "نافع" علاقاته للضغط على الدولة وتواصل مع الرئيس السابق محمد حسني مبارك، حيث استطعنا تكوين جبهة صحفية عريضة تضم مختلف الفئات والتيارات والأحزاب، لإسقاط القانون، حيث شهدت قاعة رئيس مجلس الإدارة بالدور 12، لقاءات مع جميع الزملاء، منهم صلاح عيسى وغيره.

ويكمل سعيد: في هذا التوقيت كانت جميع التيارات السياسية المتفاعلة، ثائرة، ورغبوا في تنظيم المظاهرات، إلا أن "نافع" نجح في إنهاء الأزمة دون أي تصاعد أو توترات.

اقرأ ايضا:

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]