برنامج حافل للمتحف المصري بالتحرير خلال إجازة منتصف العام

31-12-2017 | 17:01

المتحف المصري

 

مصطفى طاهر

يبدأ قطاع المتاحف بوزارة الآثار، في تفعيل خطته للبرامج التعليمية والتثقيفية، تحت شعار "نختلف للإثراء وليس للعداء"، لتتناول اختلاف الثقافات واللغات للمراحل التعليمية المختلفة، بالإضافة إلي جمهور الجمعيات الخيرية والأهلية والمكتبات، خلال إجازة نصف العام الدراسي، وذلك بداية من ١ يناير، وحتي ١٠ فبراير ٢٠١٨م، وذلك في إطار الدور التوعوي والتربوي الذي تقوم به المتاحف المصرية .

وقالت إلهام صلاح، رئيس قطاع المتاحف، إن تلك الخطة تتضمن تنظيم ورش عمل، وجولات إرشادية تعليمية بعدد من المتاحف طوال أيام الأسبوع، حيث يقوم أمناء المتاحف بشرح شيق، ومتميز لمقتنيات المتاحف المصرية ، من خلال عرض بعض الموضوعات الحضارية، وكيف عبر عنها المصريون القدماء خلال الفترات التاريخية المتعاقبة، مقارنة بحضارات العالم القديم الموجودة حولنا في إفريقيا وآسيا وأوروبا.

وأشارت إلهام صلاح، إلى أن متحف الطفل والقسم التعليمي ب المتحف المصري بالتحرير، سينظم برنامجًا خاصًا به، بالتعاون مع طلاب كلية التربية الفنية جامعة حلوان، ومجموعة من الشباب المتطوعين من كليتي الآداب جامعة عين شمس قسم تاريخ وآثار، والإرشاد سياحي جامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا. سيشمل جولات إرشادية داخل المتحف، مع التركيز علي موضوع لعب الأطفال، والرياضة، ووسائل المواصلات، والتي تساهم بشكل مباشر في فهم الأطفال لحضارة الأجداد بطريقة مبسطة، تتبعها ورش عمل فنية.

ومن جانبها، قالت صباح عبدالرزاق، مديرة المتحف المصري ، إن يومي الإثنين والخميس، سينظم القسم التعليمي للمتحف المصري عددًا من الندوات والمحاضرات عن لعب الأطفال، ووسائل المواصلات في مختلف الحضارات، في العديد من المكتبات والجمعيات، مثل دار الكتب ومركز شباب الجزيرة، وذلك بهدف جذب مختلف الفئات العمرية لزيارة المتاحف، وغرس قيم الانتماء لدي الأطفال، ونبذ العنف في التعامل مع الأثر والسائحين، عن طريق التقريب بين الماضي والحاضر.

وأضافت مديرة المتحف المصري ، أنه استمرارًا لمشروع قطاع المتاحف في إحياء الحرف التراثية، وتفعيل دور المتاحف في علاج البطالة، يقوم القسم التعليمي ب المتحف المصري ، بالتعاون مع متحف مركبات بولاق، بتنظيم ورشة عمل تحت عنوان "الحلي المصري القديم بطريقة معاصرة " للخريجين والمرأة المعيلة، خلال يومي الثلاثاء والأربعاء من كل أسبوع، في تمام الساعة العاشرة صباحاً؛ بالتعاون مع متخصصة صناعة الحُلي مروة أبو الدهب.

وأكدت أن تلك الورشة، تهدف لتعليم حرفة تراثية عريقة، وسوف يتم خلالها شرح للحُلي المصري القديم، وشرح نظري للحلي الموجود في متحف مركبات بولاق.

اقرأ ايضا:

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]