نصف مليون مشاهد وعودة الفرق الأجنبية والحجز الإلكتروني أهم إنجازات الأوبرا في 2017

30-12-2017 | 19:44

دار الأوبرا المصرية

 

أ ش أ

نجحت إدارة الأوبرا المصرية برئاسة الدكتورة إيناس عبدالدايم، في تحقيق عدد من الإنجازات خلال عام 2017، يأتي في مقدمتها؛ استقبالها ما يقرب من نصف مليون مشاهد في 929 حفلًا، ولقاء ثقافيا كان منها 202 على المسرح الكبير، 211 على المسرح الصغير، 112 على مسرح الجمهورية، 116 على مسرح سيد درويش "أوبرا الإسكندرية"، 70 على المسرح المكشوف، 57 بمسرح أوبرا دمنهور، 87 بمعهد الموسيقى العربية، بالإضافة إلى 15 صالونا وأمسية و59 معرضا للفنون التشكيلية.


وتضمن البرنامج الفني خلال عام 2017 ألوانا وأشكال فنية متنوعة احتضنها مختلف المسارح بالقاهرة والإسكندرية ودمنهور إلى جانب مسارح مفتوحة استضافت عروضا جماهيرية، كما أعلنت عن نفسها مجموعة من الفرق الشابة والفنانين الموهوبين.

وكان من أهم إنجازات هذا العام بدء تطبيق منظومة الحجز الإلكتروني لحفلات الأوبرا وعودة الفرق الأجنبية إلى زيارة مصر والتي كان منها حفل موسيقي غنائي سلوفاكي، الاحتفال بالعيد الوطني للهند، فريق ياكاراند (ألمانيا)، ريسيتال جيتار للعازف باكورنتريا (المكسيك)، حفل موسيقي يوناني، احتفالية الشاعر الهندي طاغور، أوركسترا ميونخ للإيقاع (ألمانيا)، أوركسترا جولدن بيل (الصين)، فرقة ارسياني للموسيقى والرقص (جورجيا)، أوركسترا كييف (أوكرانيا)، ريسيتال بيانو للعازف نك بارتش (سويسرا)، ريسيتال غنائى احتفالا بالعيد الوطني للمكسيك، رباعى الساكسفون (كوريا)، فرقة فلامنكو دي مدريد (اسبانيا) فرقة الرقص الحديث (كوريا)، احتفالية الشاعر اليونان كفافيس، ثلاثي موسيقي (الأرجنتين)، عرض القناة الكبيرة (الصين)، ريسيتال بيانو للعازف رندانيدا (البرتغال)، فرقة فيدر شبيل (النمسا)، فريق كايرو ستيبس (مصر/ ألمانيا)، فرقة اوكيناوا للغناء والرقص (اليابان)، مؤسسة كونسيرفتوار كاسا باتاس للفلامنكو (أسبانيا)، المغنية الأسبانية ماريا ديل مار بونيت.

أما أوركسترا القاهرة السيمفوني فبدأ عامه الـ 59 تحت إشراف المدير الفني والقائد الأساسي المايسترو أحمد الصعيدي، وقدم 53 عرضا على مختلف مسارح الأوبرا تضمنت مجموعة من أشهر المؤلفات الموسيقية الكلاسيكية العالمية، كما تم استحداث سلسلة حفلات تحت عنوان أعظم المؤلفات وأخرى بمناسبة مرور 120 عاما على وفاة الموسيقار الألماني يوهان برامز، إلى جانب الحفلات الصباحية للأطفال، وتم إلقاء الضوء على أعمال المؤلفين المصريين التي تنتمي إلى القوالب الكلاسيكية.

واستضاف الأوركسترا أيضًا عددًا من القادة والسوليستات من مختلف دول العالم منهم فيسينت أرينو بيليسر (أسبانيا)، استيفان دينيس (المجر)، ديفيد رودج (الولايات المتحدة) ومشاركة عازفة الفيولينة جانيت سونج (الولايات المتحدة)، ديفيد كيرشينزي (ايطاليا)، ديفيد هاندل (الولايات المتحدة) عازفة الفيولينة سوجي كيم (كوريا)، المغنية جوليا ميشيلز (كندا)، عازفة البيانو آن كيفيليه (فرنسا)، عازف الساكسفون جاكوين فرانكو (أسبانيا)، عازف الأوبوا بيتر اولاه (المجر)، عازف البيانو تاداشي سويناجا (اليابان).

إلى جانب تقديم ثلاث ليال مصرية بالنمسا في عبور جديد للفنون والثقافة المصرية، والمشاركة في الدورة الـ 26 لمهرجان ومؤتمر الموسيقى العربية بحفل قاده المايسترو ناير ناجي، وقدم رؤية أوركسترالية لمؤلفات الموسيقار الراحل علي إسماعيل.

وواصلت فرقة الباليه توهجها بنجومها وبالعروض التي أقيمت تحت إشراف أرمينيا كامل وقدمت سبعة عروض من إنتاج الأوبرا هي كوبيليا، زوربا، رقصات نلتقي بها، لوركيانا، بوليرو، القرصان وكسارة البندق.


وقدمت فرقة الرقص المسرحي الحديث خمسة عروض هي الفيل الأزرق، مولانا، البصاصين، قلعة الموت وأرملة الصحراء.

كما قدمت فرقة فرسان الشرق للتراث ثلاثة عروض متميزة: علاء الدين، نساء من مصر، والفلكلور والعصور، وشهدت جميع العروض إقبالا جماهيريا كبيرا بالقاهرة والإسكندرية ودمنهور.

وللعام الثامن على التوالي، نجحت دار الأوبرا في تجديد رخصة البث المباشر لعروض أوبرا المتروبوليتان الأمريكية بهدف إيجاد حالة من الرواج الفني والثقافي في مصر وللتعريف بمختلف معالجات كنوز الأوبرات الكلاسيكية والحديثة، حيث تم نقل 8 أوبرات هي: روميو وجولييت، روسالكا، اوجين اونجين، لاترافياتا، روزنكافالير، نورما، الناي السحري والملاك المدمر.

كما استمرت دار الأوبرا في إحياء التراث الموسيقي العربي، حيث قدمت فرق الموسيقى العربية التابعة لها 99 حفلا دوريا؛ منها 19 لفرقة عبدالحليم نويرة للموسيقى العربية، 17 للفرقة القومية العربية للموسيقى، 15 لفرقة الموسيقى العربية للتراث، 34 لفرقة أوبرا الإسكندرية للموسيقى والغناء العربي، 14 لفرقة الإنشاد الديني.

وشهدت تلك الحفلات إحياء ذكرى رموز وأعلام الموسيقى العربية في مصر والوطن العربي وتقديم نوادر المؤلفات التراثية؛ إلى جانب الاحتفالات الخاصة بالمناسبات الوطنية والاجتماعية والأعياد الرسمية.. كما تم استقبال الجمهور في متحف محمد عبدالوهاب بمعهد الموسيقى العربية مجانا بمناسبة ذكرى ميلاده ورحيله خلال شهري مارس ومايو.

بالإضافة إلى فعاليات الدورة السادسة والعشرين لمهرجان ومؤتمر الموسيقى العربية، والتي أقيمت على مدار 15 ليلة بمسارح الأوبرا المختلفة بالقاهرة والإسكندرية ودمنهور، وتم إهداؤها لروح المطرب الراحل محسن فاروق، وتضمنت أمسية عن الفنان السعودي الراحل طلال مداح، إلى جانب 45 حفلاً غنائيًا وموسيقيا، بمشاركة 83 نجمًَا من 8 دول عربية هي مصر، فلسطين، العراق، لبنان، المغرب، تونس، الكويت، سوريا.

كما استضافت قلعة صلاح الدين الأيوبي فعاليات الدورة السادسة والعشرين لمهرجان القلعة للموسيقى والغناء الذي بلغ عدد حاضريه ما يزيد عن 75 ألف مشاهد من مختلف طبقات المجتمع وفئاته العمرية في 29 حفلا أقيمت على مدار 15 يومًا، وتضمنت مختلف أشكال وألوان الفنون الموسيقية والغنائية من موسيقى كلاسيكية وجاز وأغاني عالمية وموسيقى عربية وإنشاد ديني وغيرها.

وامتد مهرجان الأوبرا الصيفي على مدار شهري يوليو وأغسطس، وضم حفلا أحياه نجوم الغناء والطرب بجانب عدد من الفرق التي تقدم تجارب فنية متفردة واحتضنته أربعة مسارح هي: المسرح المكشوف، أوبرا دمنهور، أوبرا الإسكندرية، المسرح الروماني بمنطقة كوم الدكة بالإسكندرية.

إلى جانب 17 سهرة رمضانية موسيقية وغنائية متميزة لمجموعة من الفرق ونجوم الموسيقى والغناء في مصر، بالإضافة إلى 4 ليال عربية وإسلامية لدول إندونيسيا، تونس، فلسطين والسودان.

اقرأ ايضا:

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]