سيناتور روسي: مزاعم "داعش" حول ضلوعه في تفجير بطرسبورج محاولة لترويج وتلميع الذات

30-12-2017 | 19:25

تفجير بطرسبورج

 

أ ش أ

قال فرانز كلينتسيفيتش النائب الأول لرئيس لجنة الأمن والدفاع في مجلس الاتحاد الروسي ، إن مزاعم " داعش " حول ضلوعه في التفجير الإرهابي في بطرسبورج قبل أيام؛ محاولة لترويج وتلميع الذات.


وأضاف النائب كلينتسيفيتش، وفقا لقناة (روسيا اليوم) الإخبارية اليوم السبت، أنه لا توجد لدى الإرهابيين أية خلايا في روسيا يمكن توجيهها من مركز واحد، مشيرا إلى أن إعلان " داعش " عديم الأساس ومن الواضح أنه يعد عملاً دعائيًا.

وأعرب السيناتور عن ثقته بأن التحقيق سيكشف حتما عن المنفذين والمخططين وعن الذين وقفوا خلف التفجير.

من جانبه أعلن أناتولي فيبورني نائب رئيس لجنة الأمن ومكافحة الفساد في مجلس " الدوما "، أن التحقيق ينظر في كل الاحتمالات المتعلقة بالجهة التي تقف خلف تنظيم تفجير بطرسبورج الأخير، بما في ذلك احتمال ضلوع داعش فيه.

وكان موقع "سايت" المعني بالنشاط الإعلامي للمتطرفين قد أعلن أن داعش تبنى مسئولية التفجير الذي وقع في سوبر ماركت ببطرسبورج قبل فترة وتسبب بإصابة عدد من الأشخاص بجانب بعض الأضرار المادية.

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]